القذافي يدعو خليل إبراهيم للعودة للسلام   
الثلاثاء 1431/8/9 هـ - الموافق 20/7/2010 م (آخر تحديث) الساعة 3:18 (مكة المكرمة)، 0:18 (غرينتش)

القذافي حث خليل إبراهيم على عدم عرقلة محادثات السلام التي تقودها قطر
 (الفرنسية-أرشيف)

دعا الزعيم الليبي معمر القذافي رئيس حركة العدل والمساواة المتمردة في دارفور خليل إبراهيم –اللاجئ حاليا بطرابلس- إلى العودة إلى محادثات السلام التي ترعاها قطر، وأكد أن بلاده أبلغت إبراهيم بأن عليه ألا يفعل شيئا من شأنه عرقلة تلك المحادثات.

وقال القذافي -في مقابلة مع وسائل إعلام فرنسية- "أدعو خليل للانضمام إلى مفاوضات الدوحة لأنه لا يوجد خيار آخر غير الدخول في عملية السلام".

وأضاف القذافي –الذي يتعرض لضغوط من الحكومة السودانية لكي يطرد إبراهيم الموجود في ليبيا منذ مايو/أيار الماضي، بعد طرده من تشاد أثناء محاولته دخول دارفور- "كل الأشقاء في السودان وتشاد محقون في أن يشعروا بحساسية وجوده بليبيا".

وأشار الزعيم الليبي إلى أنه أبلغ زعيم العدل والمساواة بأنه يحظر عليه إصدار أوامر من ليبيا أو الإدلاء بأي تعليقات.


خليل إبراهيم يقيم بليبيا منذ مايو/أيار الماضي  (الفرنسية-أرشيف)
حماية الشعب
وكانت حكومة الخرطوم قد حثت طرابلس على طرد إبراهيم، وقالت الشهر الماضي إنها ستغلق الحدود مع ليبيا، مشيرة في هذا الصدد إلى "الحاجة لحماية الشعب من هجمات يشنها المتمردون".

وانتقد القذافي -في مقابلته التي تبث لاحقا- محاولات محاكمة الرئيس السوداني عمر حسن البشير أمام المحكمة الجنائية الدولية بتهم ارتكاب جرائم حرب وإبادة جماعية وجرائم ضد الإنسانية.

وقال إن الدول التي تؤيد المحاكمة تستخدم القانون الدولي والأمم المتحدة في القيام بإرهاب رسمي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة