الريان: مصر تعد ردا وافيا على التقرير الأميركي   
الأحد 1422/1/29 هـ - الموافق 22/4/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

محمد فهيم الريان
أعلن رئيس مجلس إدارة شركة مصر للطيران محمد فهيم الريان أن مصر تقوم بتحضير رد مفصل على التقرير الرسمي الذي أصدره المجلس الوطني الأميركي لسلامة النقل بشأن حادث تحطم طائرة البوينغ 767 التابعة للشركة في رحلتها رقم 990 قبل حوالي عام ونصف العام.

وقال الريان في تصريحات أدلى بها للصحافيين أمس السبت إن الرد المصري سيتناول بالأدلة والبراهين تحليلا وتفنيدا تامين لكل نقطة وردت في التقرير.

ورفض الريان نظرية انتحار مساعد الطيار جميل البطوطي الذي حمله التقرير الأميركي مسؤولية الحادث. وأضاف أن جميع الدلائل كانت تشير إلى أن الأمور كانت تسير بشكل طبيعي داخل قمرة القيادة وأن الإجراءات التي اتخذها البطوطي كانت رد فعل لحالة طارئة ولم تشر إلى أن هناك نية للانتحار.

وأوضح الريان أنه لو كانت هناك شبهة انتحار لكان مكتب التحقيقات الفدرالي تدخل منذ التحقيق في الحادث وهو أمر لم يحدث أبدا. 

وفي معرض رده على سؤال عن الإجراءات التي ستتخذها مصر للطيران إذا لم يأخذ المجلس الأميركي لسلامة النقل الرد المصري بعين الاعتبار قال الريان "سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية التي تضمن حق مصر للطيران وسنلجأ عندها إلى طرف ثالث للتحكيم".

تجدر الإشارة إلى أن المدة الممنوحة للمسؤولين المصريين كي يردوا على التقرير شهران يقوم بعدها المجلس الأميركي لسلامة النقل بالنظر في الوقائع مرة أخيرة قبل أن يعلن التقرير رسميا.

وكانت شركة مصر للطيران قد دعت السلطات الأميركية لمواصلة التحقيق في الحادث وذلك عقب تقديم المجلس مسودة تقرير إلى السلطات المصرية جاء فيه أن البطوطي مسؤول عن الحادث.

 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة