المبعوث الأممي ينتقد نقص المساعدات لغزة   
الثلاثاء 1436/5/12 هـ - الموافق 3/3/2015 م (آخر تحديث) الساعة 1:12 (مكة المكرمة)، 22:12 (غرينتش)

أكد المبعوث الأممي إلى الشرق الأوسط روبرت سيري أن قطاع غزة بات اليوم معزولا أكثر من أي وقت مضى، مشيرا في هذا الصدد إلى الكثير من القيود المفروضة على حركة السلع والأفراد عبر المعابر الإسرائيلية وإلى "إغلاق فعلي" لـمعبر رفح.

وانتقد سيري المجتمع الدولي لعدم تقديمه المساعدات التي وعد بها لإعادة الإعمار بعد العدوان الإسرائيلي الصيف الماضي، وقال في بيان في غزة، المحطة الأخيرة من جولته في الأراضي الفلسطينية، إنه لم تدفع سوى نسبة ضئيلة فقط من مبلغ 5.4 مليارات دولار الذي تم التعهد به في مؤتمر إعادة الإعمار الذي عقد في القاهرة في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، ووصف ذلك بأنه أمر غير مقبول.

ودعا جميع الجهات المعنية، ومن بينها الفصائل الفلسطينية وإسرائيل ومصر والمجتمع الدولي والجهات المانحة، إلى تغيير سياساتها التي وصفها بالفاشلة فورا وتبني إستراتيجية "غزة أولا".

وقال سيري إن هناك تحركا باتجاه إعادة الإعمار، لكنه بطيء، وأوضح أنه تمت الموافقة على تسليم أكثر من 72 ألف شخص مواد بناء، واشترى نحو 55 ألف شخص بالفعل مواد لإعادة بناء منازلهم".

وحذرت الأمم المتحدة وعدد من الوكالات الدولية من أن الإخفاق في إعادة إعمار غزة سيقود إلى تفاقم النزاع في المستقبل القريب، وحثت إسرائيل على رفع الحصار الذي تفرضه على القطاع منذ ثماني سنوات.

ولا يزال أكثر من مائة ألف منزل في غزة متضررا أو مدمرا بسبب العدوان الإسرائيلي الأخير.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة