أنقرة تتهم المتمردين الأكراد بالوقوف وراء تفجيري إسطنبول   
الأحد 1429/8/2 هـ - الموافق 3/8/2008 م (آخر تحديث) الساعة 11:27 (مكة المكرمة)، 8:27 (غرينتش)
انفجارا إسطنبول خلفا 17 قتيلا (الفرنسية-أرشيف)
اتهمت السلطات التركية السبت متمردين أكرادا بالوقوف وراء تفجيرين وقعا الأسبوع الماضي في إسطنبول وخلفا 17 قتيلا.
 
وأعلن وزير الداخلية بشير أتالاي في مؤتمر صحفي عن اعتقال جميع المتورطين في الهجوم.
 
وقال أتالاي "تقديرنا هو أن هذا الهجوم القاسي من عمل الجماعة الإرهابية الانفصالية" في إشارة إلى حزب العمال الكردستاني.
 
وأفادت وكالة الأناضول للأنباء أن محكمة بإسطنبول أمرت باستمرار اعتقال ثمانية أشخاص متهمين بالتورط في الهجوم بانتظار محاكمتهم، بعد أن وجه ممثل الادعاء إليهم تهمة الانتماء إلى الكردستاني.
 
وكان التفجيران اللذان يفصل بينهما مسافة خمسين مترا وعشر دقائق هما الأسوأ في تركيا منذ عام 2003.
 
وتعتبر أنقرة والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة العمال الكردستاني منظمة إرهابية.
 
ويقاتل الكردستاني منذ 1984 السلطات التركية من أجل انفصال مناطق جنوب شرق البلاد والتي تقطنها أغلبية كردية، وأوقع النزاع حوالي أربعين ألف قتيل.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة