مشرف يصل إلى الهند للقاء فاجبايي   
السبت 1422/4/23 هـ - الموافق 14/7/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مشرف وفاجبايي
وصل الرئيس الباكستاني برويز مشرف إلى نيودلهي صباح اليوم السبت لعقد اجتماع قمة بين الجارتين النوويتين المتناحرتين من المرجح أن يركز بشكل كبير على الخلاف المرير بينهما بشأن كشمير.

وصرح مسؤولون بأن الرئيس اصطحب معه زوجته ووزيري الخارجية والداخلية ومسؤولين كبارا آخرين. وسيعقد الاجتماع بين مشرف ورئيس الوزراء الهندي أتال بيهاري فاجبايي غدا الأحد في آغره حيث يوجد تاج محل النصب التذكاري الهندي الشهير للحب.

وقد انتشر نحو 4500 فرد من قوات الأمن في آغره، وقالت الشرطة بنيودلهي إنها شددت إجراءات الأمن لمواجهة تهديدات من جانب منظمات وصفتها بالإرهابية.

وسيلتقي مشرف في نيودلهي مع وزراء هنود كبار ومع زعيمة المعارضة سونيا غاندي قبل توجهه إلى آغره صباح غد الأحد.

يشار إلى أن مشرف ولد في العاصمة الهندية ولكن عائلته المسلمة هاجرت إلى باكستان بعد التقسيم الدامي لشبه الجزيرة الهندية الذي أعقب الاستقلال عن بريطانيا عام 1947. ومن المقرر أن يزور مشرف موطن أجداده في دلهي القديمة.

وعلى الرغم من أن الهند تريد تناول عدة قضايا تتراوح بين التجارة والأسلحة النووية، تصر باكستان على ضرورة أن تتصدر قضية كشمير جدول أعمال القمة.

وسيكون هذا أول اجتماع قمة بين البلدين منذ أكثر من عامين، وهو خامس اجتماع قمة يعقد على أراضي إحدى الدولتين منذ عام 1972.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة