البطريرك صفير يهاجم القضاء اللبناني لملاحقته عون   
الأربعاء 1424/8/5 هـ - الموافق 1/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
من فرنسا انضم صفير إلى أميركا في مهاجمة القضاء اللبناني (الفرنسية)

هاجم البطريرك اللبناني نصر الله صفير القضاء اللبناني لملاحقته العماد ميشيل عون المناهض للوجود السوري في لبنان بسبب إدلائه بشهادة أمام الكونغرس الأميركي هاجم فيها سوريا بشدة واتهمها بدعم الإرهاب واحتلال لبنان.

وقال البطريرك الذي يزور فرنسا في مؤتمر صحفي اليوم إنه كان ينبغي فتح ملف عون القضائي ومواصلته حتى النهاية منتقدا طريقة القضاء اللبناني الذي "يفتح ويقفل الملفات ساعة يشاء".

ويأتي هذا التصريح عقب انتقاد الولايات المتحدة لملاحقة القائد الأسبق للجيش اللبناني، فقد أشارت متحدثة باسم الخارجية الأميركية إلى أن مثل هذه الإجراءات ضد العماد عون تؤثر على التزام لبنان بحرية التعبير والتسامح إزاء مختلف وجهات النظر السياسية.

وكان عون اتهم في تصريحات لصحيفة لوفيغارو الفرنسية قبل يومين السلطات اللبنانية بإثارة هذه الأزمة القضائية ضده بعد الانتخابات الفرعية التي جرت في قضاءي عاليه وبعبدا لمنعه من المشاركة في الانتخابات التشريعية عام 2005، مضيفا أن الملاحقات القضائية لا علاقة لها بالكلمة التي ألقاها في الكونغرس.

وكان تيار عون قدم مرشحا لهذه الانتخابات لم يتمكن من النجاح، لكنه حصل على نتيجة جيدة.

ويعيش عون في منفاه بفرنسا منذ أن أطاح هجوم عسكري سوري لبناني عام 1990 بحكومة عسكرية ترأسها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة