كندا تستقبل 25 ألف لاجئ سوري وتتعهد بالمزيد   
الأحد 21/5/1437 هـ - الموافق 28/2/2016 م (آخر تحديث) الساعة 22:14 (مكة المكرمة)، 19:14 (غرينتش)

أعلنت وزارة الهجرة الكندية الأحد أنها استكملت استقبال 25 ألف لاجئ سوري تطبيقا لوعد انتخابي لرئيس الوزراء جاستن ترودو.

وكتب وزير الهجرة جون ماكالوم على حسابه على تويتر مساء السبت "لدينا 25 ألف سبب لنفخر بأننا كنديون، أهلا باللاجئين".

وكان رئيس الوزراء وعد خلال حملته الانتخابية باستقبال 25 ألف لاجئ سوري قبل نهاية 2015 موجودين في لبنان والأردن وتركيا.

لكن هذه الغاية الطموحة اصطدمت بمشاكل إدارية ولوجستية، مما دفع الحكومة الكندية نهاية نوفمبر/تشرين الثاني الماضي إلى إمهال نفسها شهرين إضافيين لتحقيقها.

وفي 11 ديسمبر/كانون الأول الماضي استقبل رئيس الوزراء أول دفعة من اللاجئين، ليستمر بعدها تدفق اللاجئين على متن طائرات انطلاقا من لبنان والأردن على نفقة الحكومة الكندية وشركات خاصة وجمعيات أهلية.

وتولت نحو 250 بلدية استقبال اللاجئين الذين وصلوا إلى الأراضي الكندية.

وأعلنت الحكومة الكندية أنها تسعى لاستقبال نحو 12 ألف لاجئ سوري إضافي قبل نهاية عام 2016 في إطار برنامج مرتبط بالمفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة.

ومنذ بدء العملية اتصلت مفوضية الأمم المتحدة بنحو سبعين ألف لاجئ سوري في مخيمات بلبنان والأردن مقترحة عليهم الهجرة إلى كندا، وقد تجاوب أقل من نصف هؤلاء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة