مدرب مانشستر يونايتد يشكو من عقم مهاجميه   
الاثنين 1425/9/11 هـ - الموافق 25/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 14:11 (مكة المكرمة)، 11:11 (غرينتش)

روني يحتفل مع نيستلروي بالتسجيل، مشهد لم يتكرر كثيرا (رويترز-أرشيف)


قبل أيام من مباراة القمة المرتقبة مع أرسنال، لم يستطع مدرب فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي لكرة القدم أن يخفي مشاعر القلق بسبب فشل فريقه في هز شباك الخصوم على مدى مباراتين متتالتين بالدوري المحلي ودوري أبطال أوروبا.
 
وشكا الأسكتلندي أليكس فيرغسون من العقم الذي أصاب المهاجمين في مباراتين متتاليتين مع فريقين متواضعين هما برمنغهام بالدوري الإنجليزي ثم سبارتا براغ التشيكي ضمن الجولة الثالثة لمسابقة دوري أبطال أوروبا. 
 
وعانى مانشستر صعوبة كبيرة في هز الشباك هذا الموسم إذ لم يسجل لاعبوه سوى 9 أهداف في 9 مباريات في الدوري المحلي علما بأن هجومه يضم أربعة من اللاعبين الأفذاذ يتقدمهم الهداف الهولندي رود فان نيستلروي ومعه الفرنسي لويس ساها والإنجليزيين الدوليين واين روني وألن سميث. 
   
قمة مصيرية
ويواجه مانشستر يونايتد مباراة مصيرية ضد أرسنال حامل لقب الدوري الإنجليزي يوم الأحد المقبل يتوجب عليه الفوز فيها وإلا فانه سيبتعد مبكرا عن المنافسة على اللقب لأن الأخير يتقدم عليه بفارق 11 نقطة.
 
وعلى عكس مانشستر يتميز هجوم أرسنال هذا الموسم بالقوة والفاعلية حيث سجل


الفريق 29 هدفا خلال المباريات التسع التي خاضها الفريق.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة