مقتل ثمانية أشخاص في حادث سير بسيناء   
الخميس 1429/4/26 هـ - الموافق 1/5/2008 م (آخر تحديث) الساعة 13:46 (مكة المكرمة)، 10:46 (غرينتش)
مصر سجلت في الآونة الأخيرة سلسلة من حوادث السير القاتلة (الفرنسية-أرشيف)
أعلنت مصادر طبية وأمنية مصرية مقتل ثمانية أشخاص وجرح نحو عشرين آخرين في سيناء بعد انقلاب حافلة كانت تقل أربعين سائحا أجنبيا واشتعال النيران فيها.
 
ونقلت رويترز عن مصدر طبي قوله إن "الحادث وقع في منطقة وادي غرندل قرب مدينة راس سدر نتيجة اختلال عجلة القيادة في يد سائق الحافلة في منطقة منحنيات خطرة حيث انقلبت الحافلة ثم اشتعلت النيران فيها بشكل كامل".
 
وذكرت المصادر أن الحافلة كانت تقل سياحا من كندا وروسيا وإيطاليا وأوكرانيا وأن المصابين نقلوا إلى مستشفيات أبو رديس وأبو زنيمة وراس سدر وأن ثلاثة منهم في حالة حرجة.
 
وأفادت أشوسيتد برس استنادا لمدير قسم المستعجلات بسيناء سعيد عيسى بأنه لم يتم تحديد جنسية القتلى، مضيفا أن الحصيلة قد تسجل ارتفاعا.
 
ومن جهتها ذكرت مصادر متطابقة أن العديد من الجرحى أصيبوا بحروق بالغة.
 
وكانت الحافلة في طريقها من شرم الشيخ إلى القاهرة عندما وقع الحادث قرب راس سدر على بعد نحو خمسين كلم جنوب مدينة السويس.
 
وشهدت مصر في الآونة الأخيرة سلسلة من حوادث الطرق القاتلة التي تعتبر السبب الثاني للوفيات في البلاد، وتقدر السلطات حجم خسائرها سنويا بنحو 350 مليون دولار.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة