ارتفاع شعبية رئيس الوزراء الأسترالي وائتلافه الحاكم   
الاثنين 1425/12/13 هـ - الموافق 24/1/2005 م (آخر تحديث) الساعة 22:00 (مكة المكرمة)، 19:00 (غرينتش)

جون هاوارد (رويترز)
سجلت شعبية رئيس الوزراء الأسترالي المحافظ جون هاوارد وحكومة الائتلاف الحاكم في أستراليا أعلى نسبة لها, في وقت تمر فيه المعارضة العمالية بأزمة شديدة تتمثل في بحثها عن زعيم جديد لقيادتها.

إذ أشار استطلاع للرأي إلى أن شعبية هاوارد ارتفعت منذ فوزه برابع انتخابات على التوالي وبأغلبية متزايدة. وحصل هاوارد على نسبة 67% من التأييد, وهي أعلى بسبع نقاط عن الاستطلاع السابق الذي أجري قبل انتخابات التاسع من أكتوبر/تشرين أول الماضي.

كما ارتفعت شعبية حكومة ائتلاف الحزب الوطني والأحرار بزعامة هاوارد التي حصلت على 53% من الأصوات لتصل الآن إلى 57% في الاستطلاع الذي أجري مطلع الأسبوع الحالي ونشر اليوم.

هذه الأنباء لا تمثل أخبارا سارة لحزب العمال المعارض -يسار الوسط- الذي سيعقد الجمعة القادمة اجتماعا يختار فيه زعيما جديدا خلفا لمارك لاثام الذي استقال مؤخرا لأسباب صحية.

ومن أبرز المرشحين لتولي زعامة حزب العمال وزير الدفاع السابق كيم بيزلي الذي سبق أن تولى زعامة الحزب خلال انتخابات عامي 1998 و 2001 اللتين خسرهما الحزب. كما أن المتحدثة باسم وزارة الصحة قد ترشح نفسها لرئاسة الحزب أيضا.

وكان المتحدث باسم وزارة الشؤون الخارجية انسحب اليوم من السباق على زعامة الحزب بعد افتقاده الأصوات اللازمة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة