مظاهرات ليلية بمصر وتشييع قتيل بالإسكندرية   
الأحد 1435/5/2 هـ - الموافق 2/3/2014 م (آخر تحديث) الساعة 6:59 (مكة المكرمة)، 3:59 (غرينتش)
والد القتيل أكد أن نجله قتل بعد إصابته بطلق ناري من قوات الجيش والشرطة (الجزيرة)
تواصلت المظاهرات الليلية في مصر بخروج المحتجين في عدد من المدن والمناطق، وشيعت بالإسكندرية جنازة فتى لقي مصرعه في المظاهرات التي خرجت يوم الجمعة، بينما خلفت اشتباكات بين مناصرين لنادي الزمالك وقوات الأمن عدة إصابات.
 
ففي محافظة الإسكندرية خرجت الليلة الماضية عدة مسيرات ليلية مناهضة للانقلاب العسكري ومطالبة بالإفراج عن المعتقلين في السجون.

وقد ندد المتظاهرون بما سموه حكم العسكر وطالبوا بعودة الشرعية الدستورية واسترجاع مكتسبات ثورة 25 يناير، كما رددوا هتافات مطالبة بوقف ما وصفوه بالتعذيب الممنهج الممارس على المعتقلين من مؤيدي الشرعية، وطالبوا بالقصاص للقتلى الذين سقطوا منذ الانقلاب الذي أطاح بحكم الرئيس المعزول محمد مرسي يوم 3 يوليو/تموز الماضي.

كما خرجت مظاهرة ليلية في مدينة المنصورة بمحافظة الدقهلية رفضا للانقلاب العسكري، وطالب المشاركون فيها بالإفراج عن المعتقلين منذ الصيف الماضي ومحاكمة المتسببين في قتل المتظاهرين السلميين.

وفي وقت سابق من يوم أمس شيّعت في الإسكندرية جنازة عبد الرحمن مصدق، وهو طالب في الصف الثاني الثانوي أصيب بطلق ناري أثناء مشاركته في مسيرة رافضة للانقلاب يوم الجمعة في منطقة السيوف بالمدينة.

وشارك في التشييع حشود من أهالي الإسكندرية رددوا هتافات مناهضة للانقلاب ولعمليات القتل والتنكيل التي تستهدف المتظاهرين، حسب قولهم.

هجوم للبلطجية
وذكر بعضُ من شاركوا في تشييع الجنازة بأنها تعرضت لهجوم ممن وصفوهم بالبلطجية، وقالوا إن قائد إحدى السيارات حاول الاصطدام بالمشيعين مما أدى إلى وقوع بعض الإصابات، وهو ما استفز بعض المشاركين فأحرقوا السيارة وأمسكوا ببعض البلطجية المشاركين في الهجوم.

وكان والد القتيل قد اتهم قوات الجيش والشرطة بإطلاق الرصاص الحي على المسيرة التي شارك فيها نجله مما تسبب في مقتله.

يذكر أن مظاهرات الجمعة أوقعت ثلاثة قتلى بعد تصدي قوات الأمن لأنصار التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب في عدة مدن.

من جانب آخر ألقت قوات الأمن أمس السبت القبض على 15 شخصاً من رابطة مشجعي نادي الزمالك المعروفة باسم "وايت نايتس"، خلال اشتباكات في محيط ملعب القاهرة بعد منعهم من دخوله لحضور مباراة ناديهم أمام كابوسكورب الأنغولي في إطار منافسة دوري أبطال أفريقيا.

وتواترت أنباء عن إصابة عدد من جماهير الزمالك بكدمات واختناقات نتيجة تبادل إلقاء الحجارة بين المشجعين ورجال الأمن، وأيضا بسبب استخدام الشرطة للقنابل المدمعة لتفريق المشجعين، وذلك بموجب قرار وزارة الداخلية إقامة المباراة من دون جمهور تخوفا من تكرار أحداث الشغب التي رافقت مباراة الأهلي مع الصفاقسي التونسي في كأس السوبر الأفريقي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة