زيادة درجة حرارة البحيرات بالعالم   
الأربعاء 1431/12/17 هـ - الموافق 24/11/2010 م (آخر تحديث) الساعة 13:11 (مكة المكرمة)، 10:11 (غرينتش)
 
أكدت دراسة حديثة أن درجة حرارة أكثر من 160 من أكبر بحيرات العالم زادت في الـ25 عاما الماضية, وحققت البحيرات الأوروبية أكبر معدل زيادة فيها, حسب ما نشر معمل الدفع النفاث بوكالة الفضاء الأميركية (ناسا) في كاليفورنيا.
 
وجاء في الدراسة المنشورة أمس الثلاثاء أن النتائج تتسق مع التغيرات المتوقعة المرتبطة بارتفاع درجات حرارة الكرة الأرضية (ظاهرة الاحتباس الحراري).
 
وأفاد باحثو ناسا بأن التجمعات المائية لا يجب أن تقل مساحتها عن 500 كلم مربعا حتى يمكن قياس درجات الحرارة بشكل كاف من الشاطئ لتجنب تأثير حرارة اليابسة.
 
وتوصلت الدراسة إلى أنه كل عشر سنوات تزيد درجة حرارة البحيرات 0.45 درجة مئوية, وزادت بعض البحيرات بمعدل درجة مئوية واحدة.

وقد استخدمت بيانات الأقمار الصناعية لقياس درجات حرارة السطح لنحو 167 بحيرة.
 
وتوصل الباحثان فيليب شنايدر وسيمون هوك إلى أن أكبر الزيادات كانت في خطوط العرض الوسطى والعليا من نصف الكرة الشمالي.
 
وأوضح الباحثون أن منطقة بشمال أوروبا تعد الأدفأ وتليها سيبيريا ومنغوليا وشمال الصين وجنوب شرق أوروبا حول البحر الأسود وبحر قزوين وكزاخستان, وكانت أميركا هي الأقل دفئا.
 
وجاءت البحيرات في جنوب غرب الولايات المتحدة أكثر دفئا من البحيرات العظمى, حيث إن المناطق الواقعة عند خطوط العرض الاستوائية والوسطى في نصف الكرة الجنوبي أقل من حيث الزيادة في درجات الحرارة. 
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة