سماح لبارجتين إيرانيتين بعبور السويس   
الجمعة 15/3/1432 هـ - الموافق 18/2/2011 م (آخر تحديث) الساعة 22:47 (مكة المكرمة)، 19:47 (غرينتش)
إسرائيل اعتبرت مرور السفينتين عبر قناة السويس استفزازا (الفرنسية-أرشيف)

وافقت مصر اليوم على مرور سفينتين حربيتين إيرانيتين عبر قناة السويس رغم إبداء إسرائيل قلقها من أنباء تواترت سابقا عن مرور السفينتين للرسو في سوريا، معتبرة الأمر "استفزازا".
 
وقال مصدر أمني لرويترز "وافقت مصر على مرور سفينتين إيرانيتين عبر قناة السويس". كما أذاع التلفزيون الحكومي المصري ووكالة الأنباء الرسمية تلك الأنباء فيما بعد، دون ذكر مصادر.
 
وكان مصدر بالجيش قال في وقت سابق إن وزارة الدفاع المصرية تدرس طلبا إيرانيا للسماح بعبور السفينتين الحربيتين عبر قناة السويس.
 
وكانت سلطة قناة السويس أعلنت الأربعاء أنه لم يتم إعلامها بأي طلب إيراني لإرسال سفن تابعة لإيران عبر القناة، وأكدت في الوقت نفسه أنه لا توجد أي مشكلة إذا ما أرادت طهران إرسال سفن حربية عبر القناة.

وقالت إسرائيل الأربعاء إن إيران سترسل سفينتين حربيتين إلى البحر المتوسط عبر قناة السويس، واصفة الأمر بأنه "استفزاز" لا تستطيع "تجاهله طويلا".

لن تتجاهل الاستفزازات
وحذر وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان من أن "المجتمع الدولي لا يظهر استعدادا للتعامل مع الاستفزازات الإيرانية المتكررة، وعليه أن يفهم أن إسرائيل لن تتجاهل هذه الاستفزازات إلى الأبد".
 
بدوره قال مسؤول إسرائيلي رفيع إن السفينتين في طريقهما الآن "للرسو في ميناء سوري لمدة عام"، وأضاف أنه لا يوجد مبرر لإيران لنشر سفن حربية في البحر المتوسط.
 
وكانت إسرائيل أرسلت واحدة من غواصاتها عبر قناة السويس عام 2009 للمشاركة في تدريبات عسكرية في البحر الأحمر، وهو ما فسر بأنه تحذير لإيران.
 
من جهته قال وزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك إن إسرائيل نبهت "دولا صديقة في المنطقة" بشأن مخاوفها".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة