العبادي يتوعد بمحاربة الفساد   
الأربعاء 1437/12/6 هـ - الموافق 7/9/2016 م (آخر تحديث) الساعة 9:18 (مكة المكرمة)، 6:18 (غرينتش)

أكد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أن حكومته ستعمل على مواجهة الفساد في كل قطاعات الدولة، وقال إن بلاده لن تستطيع النهوض إلا بالمصالحة المجتمعية بين جميع أطياف المجتمع العراقي. 

وبين العبادي أن الفاسدين لديهم خطوات في تحويل الأموال واستخدامها ونقلها لتسوية عدة أمور، وأوضح أن الدولة في السابق لم تكن لها القدرة على متابعة هذه المسائل لكنها اليوم قادرة على تدعيم قدرتها بخبرات دولية من أجل متابعة الفساد.

كما أقر العبادي بأنه لا يمكن كشف كل الفاسدين، إلا أنه أكد أن المهم إعطاء دليل واقعي على أن الفاسد والمجرم لا يستطيعان الإفلات من العقاب ولو بعد سنوات.

كما توعد العبادي أمس الثلاثاء بمحاسبة "المقصرين" من الأجهزة الأمنية في تفجير الكرادة الذي وقع في يوليو/تموز الماضي وقتل فيه 292 عراقيا، بحسب ما أعلنه في مؤتمر صحفي.

يأتي ذلك في الوقت الذي أقرت فيه الحكومة العراقية تقديم تعويضات مالية لأسر الضحايا، وفق بيان للحكومة حصلت الأناضول على نسخة منه.

وقال العبادي خلال مؤتمر صحفي بمقر الحكومة في بغداد "تفجير الكرادة ما زال قيد التحقيق، وشكلنا لجنة أمنية عليا للتحقيق مع الأجهزة المسؤولة عن حماية منطقة الكرادة وسط بغداد لمحاسبة المقصرين".

وأضاف أن اللجنة ستحقق مع "دوريات الشرطة الاتحادية والاستخبارات والنجدة المسؤولة عن أمن المنطقة".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة