صحف أميركية: عمليات الطعن ترعب الجميع   
الجمعة 4/1/1437 هـ - الموافق 16/10/2015 م (آخر تحديث) الساعة 15:40 (مكة المكرمة)، 12:40 (غرينتش)
تحدثت صحف أميركية عن أعمال الطعن بالسكاكين ضد الإسرائيليين وقتل الفلسطينيين من قبل قوات الأمن الإسرائيلية، وأسمتها أعمال العنف المتبادلة التي تسببت في نشر الخوف بين الطرفين، ودعت إلى إحياء حل الدولتين.

وقالت نيويورك تايمز بافتتاحيتها إن أعمال العنف الجارية بين الفلسطينيين والإسرائيليين مخيفة إلى الحد الذي لا يترك مجالا إلا للتفكير في إحياء حل الدولتين لوقف دائرة الطعن بالسكاكين، والقتل بإطلاق الرصاص.

ووصفت أعمال الطعن التي انتشرت في القدس ومناطق أخرى بأنها جديدة في أسلوبها الذي لا يستخدم الحجارة ولا التفجيرات التي كانت تميز الانتفاضات السابقة، بالإضافة إلى ما يرافقها من دور لوسائل التواصل الاجتماعي التي تدفع بالمهاجمين الأفراد للعنف.

وأضافت الصحيفة أن هذه الهجمات الجديدة تثبت أن جيلا جديدا من الفلسطينيين مستعد لـ "العنف الانتحاري" وأنه لا يحتاج إلى تنظيم لشحنه وحشده.

وقالت أيضا إن إيقاف تل أبيب لهذه الأعمال لن يتم بدفاعها عن نفسها فقط، بل بإنشاء دولة فلسطينية مستقلة إلى جوار إسرائيل التي يعترف بحق وجودها جميع الفلسطينيين.

أما صحيفة لوس أنجلوس تايمز، فأوردت في تقرير لها قصصا لطعن بالسكاكين وقتل بإطلاق الرصاص في القدس، وما وصفته بالخوف الذي انتشر وسط الآباء والأمهات في فلسطين وإسرائيل كليهما. كما لاحظ التقرير كثرة الشبان الفلسطينيين اليافعين المشاركين في أعمال الطعن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة