هجوم على بعثة أممية في بنغازي   
الأربعاء 1433/5/20 هـ - الموافق 11/4/2012 م (آخر تحديث) الساعة 1:01 (مكة المكرمة)، 22:01 (غرينتش)
الانفجار استهدف المبعوث الأممي أيان مارتن دون أن يصيبه بأذى (رويترز-أرشيف)
انفجرت عبوة ناسفة ألقيت على قافلة تقل رئيس بعثة الأمم المتحدة في ليبيا أيان مارتن الثلاثاء أثناء زيارة لمدينة بنغازي. ولم يسفر الانفجار عن وقوع أية أضرار، كما لم يتحدد المسؤول عنه.
 
وقالت المتحدثة الأممية هوا غيانغ إن عبوة ناسفة ألقيت على القافلة في بنغازي، مؤكدة أن السلطات بدأت التحقيق في الهجوم.

وذكر مكتب شؤون الإعلام للجنة الأمنية العليا التابعة لوزارة الداخلية في بيان له أن الانفجار الذي وقع أمام مقر اللجنة بمدينة بنغازي، نجم عن إلقاء قنبلة يدوية من صنع محلي تعرف باسم "جيلاطينا"، وذلك بالتزامن مع توقف موكب البعثة الأممية أمام المقر، مضيفا أن القنبلة لم تسبب أية أضرار تذكر.

ونقلت وكالة رويترز عن مسؤول أمني كان ضمن القافلة أن العبوة ألقيت بينما كانت القافلة المؤلفة من خمس مركبات مصفحة تدخل ساحة الانتظار قرب مبنى اللجنة حيث كان من المقرر عقد اجتماع، وأن العبوة انفجرت على مسافة أربعة أمتار من القافلة تاركة حفرة صغيرة في الطريق، ولم يتضح من الذي ألقاها.

وكان المسؤول الأممي قد توجه إلى بنغازي التي اندلعت منها الثورة ضد نظام العقيد الراحل معمر القذافي بهدف لقاء مجموعة من الطلاب والأساتذة في جامعتها الرئيسية.

يذكر أن هذا الهجوم هو الأول الذي تتعرض له بعثة أجنبية في المدينة، ومع أن السلطات الليبية التي باشرت التحقيقات الأولية لم تحدد المسؤول عن ذلك بعد، فإن بعض المحللين تحدثوا لوكالة رويترز عن التكهنات التي يُحتمل أن تدور حول مؤيدي النظام السابق أو بعض الإسلاميين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة