مادونا ترفض الحرب ولا تناهض بوش   
السبت 1423/12/13 هـ - الموافق 15/2/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

المغنية الأميركية مادونا

رفضت المغنية الأميركية الشهيرة مادونا تصويرها على أنها مناهضة لوطنها أميركا أو للرئيس الأميركي جورج بوش، بسبب مناهضتها المعلنة للحرب التي عبرت عنها في آخر أغانيها (حياة أميركية) التي يجرى تصويرها حاليا.

وأكدت مادونا في بيان نشرته على موقعها على الإنترنت أنها تشعر بأنها محظوظة كونها مواطنة أميركية لأسباب كثيرة منها الحق في التعبير عن نفسها بحرية، وأضافت "لست مؤيدة للعراق، أنا من أنصار السلام، ولست مناهضة لبوش.. كتبت أغنية وصورتها بطريقة تعبر عن مشاعري بشأن ثقافتنا وقيمنا وأوهام ما يعتقد كثيرون أنه الحلم الأميركي... الحياة المثالية".

وأعربت مادونا(44 عاما) عن أملها في أن تثير الأغنية المصورة تفكيرا وحوارا، مشيرة إلى أنها لا تتوقع أن يتفق الجميع مع وجهة نظرها.

وقالت ليز روزنبرغ المتحدثة باسم مادونا أن الأغنية المصورة المرتقبة تبدأ بمشهد في عرض أزياء ثم تتصاعد إلى حمى جنونية تصور العواقب المأساوية للحرب وفظائعها.

يذكر أن نجوم هوليوود احتشدوا في وقت سابق لمعارضة حرب محتملة تقودها الولايات المتحدة على العراق، وانتقد كثيرون بوش ومن بينهم جورج كلوني وايد هاريس وداستن هوفمان إضافة إلى المخرج سبايك لي.

كما زار زوج مادونا السابق الممثل شين بين العراق في مهمة خاصة به لتقصي الحقائق وقال بعد عودته إن إدارة بوش مضللة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة