قتلى بانفجار استهدف نائب كرزاي   
الثلاثاء 27/12/1430 هـ - الموافق 15/12/2009 م (آخر تحديث) الساعة 10:11 (مكة المكرمة)، 7:11 (غرينتش)
نقل أحد ضحايا الانفجار في حي وزير أكبر خان بكابل (الفرنسية)

قتل خمسة من أفراد الشرطة الأفغانية وأصيب عشرة أشخاص في انفجار وسط العاصمة كابل صباح اليوم. وقال مراسل الجزيرة هناك ولي الله شاهين إن الهجوم استهدف منزل بيت أحمد ضياء مسعود النائب الأول للرئيس حامد كرزاي وشقيق القائد الراحل أحمد شاه مسعود.
 
وقال مصدر حكومي إن سكرتير أحمد ضياء قتل في الهجوم الذي ألحق أضرارا بالغة بالمنزل.
 
وذكر مراسل الجزيرة أن الهجوم جاء قبيل انعقاد مؤتمر يناقش كيفية مكافحة الفساد ويحضره الرئيس كرزاي.
 
ووقع التفجير في حي وزير أكبر خان الراقي عندما كان نواب ومسؤولون حكوميون وسفراء يستعدون للمشاركة في المؤتمر. الجدير بالذكر أن هذا الحي يقطنه كثير من المسؤولين الرسميين والسفراء الأجانب، إضافة إلى وجود مقرات للقوات الأجنبية فيه.
 
ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن مصادر أمنية مقتل أربعة أشخاص على الأقل في التفجير الذي قالت إنه ناجم عن سيارة مفخخة توقفت خارج فندق هيتال الذي ينزل به عادة أجانب.
 
أما وكالة الصحافة الفرنسية فنقلت عن متحدث باسم وزارة الدفاع الأفغانية قوله إن التفجير أوقع قتيلا واحد على الأقل وزهاء 20 جريحا جميعهم من المدنيين وبينهم رجال ونساء وأطفال، ووقع خارج بيت للضيافة في حي وزير أكبر خان.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة