المريخ يحقق ثنائية الدوري والكأس   
الثلاثاء 1435/1/24 هـ - الموافق 26/11/2013 م (آخر تحديث) الساعة 23:26 (مكة المكرمة)، 20:26 (غرينتش)
من مراسم تتويج المريخ بكأس السودان للمرة الـ21 (الجزيرة)

عماد عبد الهادي-الخرطوم

اختتم فريق المريخ السوداني موسمه الكروي باحتفاظه بلقب بطولة كأس السودان التي فاز بها للمرة الـ21 مستفيدا من انسحاب غريمه التقليدي الهلال -بسبب استقالة مجلس إدارته- من مباراة النهائي التي كان يفترض أن تجمعهما في ختام الموسم الكروي.
 
وبإحرازه كأس السودان, يكون المريخ قد حاز على بطولتي الدوري والكأس بقيادة مدربه الألماني مايكل كروغر الذي حقق النتيجة نفسها في العام 2008.
 
ويرى محللون رياضيون أن نتيجة الموسم الكروي الحالي "كانت متوقعة حتى ولو لم ينسحب الهلال بسبب الاستقرار الفني والإداري الذي يتمتع به الأحمر" .
 
وعانى زعيم الكرة السودانية -كما يحلو لمناصريه تسميته- من عقبات عدة تمثلت في تعاقب ثلاثة مجالس للإدارة على النادي خلال العام الحالي "كأول حالة في تاريخه" دون أن تؤدي إلى انهيار الفريق أو ابتعاده عن المنافسة على الألقاب المطروحة كافة.
 
ويدين المريخ بالفضل بعد مدربه ولاعبيه إلى رئيسه جمال الوالي الذي ظل يقوده منذ العام 2003، وهي فترة شهد خلالها النادي طفرة عمرانية تحول معها ملعب الفريق لمنارة رياضية بالسودان.

المريخ أضاف الكأس للقب الدوري (الجزيرة)

ارتباك فاستدراك
المحلل الرياضي عبد الله كمال أكد أن الارتباك الإداري كانت له تأثيرات واضحة على نتائج الفريق مع بداية الموسم الكروي قبل أن يستدرك "المريخيون" الأمر بإبعاد الفريق عن أي صراعات إدارية بعد الخروج المبكر من دوري أبطال أفريقيا وفقدان الفريق لعدد من النقاط.
 
وأشار إلى نجاح المريخ رغم مشاكله الإدارية حينها في التعاقد مع قائد المنتخب القومي والهلال هيثم مصطفى وإعادة لاعبه السابق علاء الدين يوسف من الهلال "مما أثر إيجابيا على نتائج الفريق".
 
وقال للجزيرة نت إن الجهاز التنفيذي المكون من الضباط الأربعة "خلق استقراراً نوعياً كان سبباً في تحقيق الفريق لثنائية الدوري والكأس"، لافتا إلى نجاح غالبية انتدابات الفريق في فترة التسجيلات الأولى.
 
من جهته اعتبر عبد الصمد محمد عثمان نائب رئيس المريخ أن تحقيق فريقه للثنائية ليس بالأمر الجديد على زعيم الكرة السودانية، مشيرا إلى سعي مجلس إدارته إلى نقل التميز المحلي إلى التنافس الأفريقي مع مشاركة الفريق في دوري أبطال أفريقيا.
 
وقال للجزيرة نت إن جماهير المريخ اعتادت رؤية فريقها وهو يصل إلى أدوار متقدمة في البطولتين الأفريقيتين، "وبالتالي فإن ما حدث في العام الحالي بخروج الفريق مبكراً لن يتكرر". وأشار عثمان إلى وجود كوكبة من أميز اللاعبين سيتم تدعيمهم بانتدابات مميزة لسد النقص في عدد من المراكز.
 
استحق الثنائية
بدوره وصف قائد الفريق سعيد مصطفى الموسم الحالي بالمتميز "بسبب قوة المنافسة بين فرق البطولة"، مؤكدا أن فريقه استحق الظفر بثنائية الدوري والكأس "لأنه كان الفريق الأفضل في السودان حاليا".
 
وقال للجزيرة نت إن زملاءه كانوا يتمنون مشاركة الهلال في نهائي كأس السودان والفوز عليه "ليكون خير ختام للممتاز وهدية للجمهور".
 
ورفض في ذات الوقت ما أسماها محاولات التقليل من قيمة الفوز بكأس السودان دون إجراء المباراة النهائية، مؤكدا أنه كان بمقدور زملائه تحقيق الفوز على الهلال أو أي فريق آخر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة