الديمقراطيون يطالبون بوش بوقف مبيعات أسلحة روسية لإيران   
الثلاثاء 1427/4/10 هـ - الموافق 9/5/2006 م (آخر تحديث) الساعة 11:33 (مكة المكرمة)، 8:33 (غرينتش)
الديمقراطيون بزعامة ريد طالبوا بوش بمنع إيران من تطوير سلاحها (رويترز-أرشيف)
طلب عدد من الأعضاء الديمقراطيين في مجلس الشيوخ الأميركي من الرئيس جورج بوش أن تكون العلاقات بين إيران وروسيا وخصوصا عقد بيع الأسلحة على جدول أعمال القمة المقبلة لمجموعة الثماني التي ستعقد في يوليو/تموز المقبل في سان بطرسبرغ بروسيا.
 
وعشية اجتماع بين ممثلين عن الدول الصناعية السبع الكبرى وروسيا، طلب زعيم الديمقراطيين في مجلس الشيوخ هاري ريد من الرئيس بوش "التأكد من أن المبيعات العسكرية المقررة من قبل روسيا لإيران هي على جدول أعمال" القمة.
 
وأوضح أعضاء مجلس الشيوخ الديمقراطيون أن "مبيعات الأسلحة هذه سوف تساهم بالتأكيد تقريبا في زيادة عدم الاستقرار في الشرق الأوسط الأمر الذي قد يؤدي إلى المزيد من التوترات في أسواق الطاقة العالمية".
 
يشار في هذا الصدد إلى أن روسيا باعت لإيران 29 منظومة مضادة للصواريخ من طراز "تور إم-1 إن" والذي قال الديمقراطيون إنه قد تتبعه عملية بيع مقاتلات من طراز ميغ وأجهزة دفاعية طويلة المدى وسفن دوريات ودبابات.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة