سياسي روماني يطلب شهادة عرفات وشارون   
الاثنين 1422/11/22 هـ - الموافق 4/2/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

كورنيليو ثيودور
قال زعيم أقصى اليمين الروماني كورنيليو ثيودور إنه يعتزم دعوة الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات ورئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون كشاهدين في قضية يتهم فيها الحكومة بأنها أشرفت على تدريب مسلحين فلسطينيين في معسكرات رومانيا.

ويواجه ثيودور الذي خاض الانتخابات الرئاسية عام 2000 اتهامات بنشر معلومات "كاذبة" تقول إن مقاتلين تابعين لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" تلقوا تدريبات عسكرية في رومانيا عام 1995.

وقدم للمحققين قائمة بالأشخاص الذين يرغب في استدعائهم كشهود في هذه المحاكمة بينهم عرفات وشارون، إضافة إلى الرئيس الروماني إيون إليسكو وعدد من مسؤولي الاستخبارات السابقين.

واتهم الزعيم اليميني في مؤتمر صحفي في أعقاب هجمات 11 سبتمبر/أيلول على الولايات المتحدة، الرئيس الروماني بأنه وافق عام 1995 على السماح لثلاثين من مقاتلي حركة حماس بالتدريب في معسكر روماني رسمي.

من جانبه نفى الرئيس إليسكي هذه الاتهامات بالرغم من أن الجهة الأمنية المسؤولة عن حماية كبار الشخصيات في رومانيا ذكرت أنها بين عامي 1994 و1996 أشرفت على تدريب نحو مائة فلسطيني مكلفين بحماية الرئيس ياسر عرفات. وكان مجلس الشيوخ الروماني قد صوت في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي على إسقاط الحصانة عن ثيودور زعيم حزب "رومانيا الكبرى" ثاني أكبر الأحزاب السياسية في البلاد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة