منع إصدار صحيفة سودانية   
الأحد 1433/3/6 هـ - الموافق 29/1/2012 م (آخر تحديث) الساعة 19:42 (مكة المكرمة)، 16:42 (غرينتش)

صحفيون سودانيون يحتجون على سجن بعض زملائهم (الجزيرة نت)

قال عثمان شنقر رئيس تحرير صحيفة "الجريدة" السودانية إن قوات الأمن منعت الصحيفة المستقلة من إصدار عددها اليوم الأحد وهو أول يوم تستأنف فيه العمل بعد حظر استمر أربعة أشهر.

ويكفل الدستور السوداني حرية الصحافة لكن الصحفيين يشكون من ضغوط متزايدة من قبل السلطات منذ استقلال جنوب السودان في يوليو/ تموز.

وأضاف شنقر أن عناصر أمنية جاءت إلى مقر الصحيفة اليومية بعد منتصف الليل لمصادرة عدد اليوم بأكمله.

وقال إن الجريدة ستحتج على هذا الإجراء لأن الأمن لم يذكر أي أسباب. وأضاف أن الصحيفة كانت تعتزم استئناف النشر لأول مرة اليوم بناء على موافقة المجلس القومي للصحافة والمطبوعات الصحفية، بعد إغلاق من قبل عناصر الأمن في سبتمبر/ أيلول.

ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من الأجهزة الأمنية.

وكانت قوات الأمن قد أغلقت صحيفتين إسلاميتين هما "ألوان" و"رأي الشعب" في  يناير/كانون الثاني.

ويقول صحفيون سودانيون إنهم يواجهون الضغوط عندما يتناولون قضايا حساسة مثل الفساد أو الأزمة الاقتصادية الحادة التي يمر بها السودان.

وقبل يوم واحد من استقلال جنوب السودان أوقفت الخرطوم ست صحف لأن جنوبيين كانوا من بين ناشريها أو ملاكها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة