قتلى بتدافع في ملعب بإندونيسيا   
الاثنين 1434/9/7 هـ - الموافق 15/7/2013 م (آخر تحديث) الساعة 9:43 (مكة المكرمة)، 6:43 (غرينتش)
بعض آثار الشغب في الملعب (أسوشيتد برس)


قتل وجرح عشرات المشجعين في حادث تدافع جراء الشغب عقب اشتباك ترافق مع انتهاء مباراة ملاكمة في أقصى شرقي إندونيسيا مساء أمس.

وقالت الشرطة إن 18 شخصا بينهم ما لا يقل عن 12 سيدة قتلوا وأصيب أربعون آخرون عندما تدافع ما يصل إلى 1500 متفرج للخروج من ملعب في مدينة نابير في شمال محافظة بابوا الإندونيسية.

وتدافع الجمهور للخروج بعدما اشتبك مناصرو الملاكمين بالكراسي والزجاجات عقب الإعلان عن نتيجة المباراة التي انتهت بخسارة الملاكم المفضل في نابير. وقال متحدث باسم الشرطة إن الضحايا جرى دهسهم بالأقدام.

ووفقا لشاهد عيان, فإن بوابتين فقط من مجموع خمس بوابات كانتا مفتوحتين, وهو ما تسبب في سقوط عدد كبير من القتلى والمصابين.

وحسب الشهود أيضا, فقد كان هناك أفراد من الجيش والشرطة داخل الملعب, بيد أنهم لم يتمكنوا من السيطرة على الاشتباك. وقالت وسائل إعلام إندونيسية إن الشرطة تدخلت لاحقا لوضع حد لأعمال الشغب.

وفي 2011, قتل شخصان في حادث مماثل خلال مباراة لكرة القدم في العاصمة جاكرتا. وقبل ذلك بثلاث سنوات, قتل عشرة أشخاص في حادث تدافع آخر في حفل موسيقي بمدينة باندونغ.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة