شارون يقدم لليكود جدولا زمنيا للانسحاب من غزة   
الأحد 1425/8/19 هـ - الموافق 3/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 23:22 (مكة المكرمة)، 20:22 (غرينتش)

الليكود يبحث خطة الانسحاب قبل عرضها على الحكومة والكنيست (الفرنسية)

عرض رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون اليوم على الكتلة البرلمانية لحزب الليكود الذي يتزعمه جدولا زمنيا لعملية الانسحاب من قطاع غزة.

وأعلن شارون أمام نواب الليكود إصراره على تطبيق الخطة بتسريع إجراءات الموافقة عليها داخل الحزب والحكومة والكنيست قبل نهاية العام الحالي. وستبدأ المرحلة الأولى -بحسب خطة شارون- يوم 14 سبتمبر/ أيلول المقبل حيث يعتزم طرح خطته على مجلس الوزراء الأمني المصغر بما في ذلك الجوانب القانونية المتعلقة بإخلاء المستوطنات والتعويضات للمستوطنين.

وفي 26 سبتمبر/ أيلول القادم سيعرض شارون خطته على الحكومة للموافقة عليها, ثم سيطلب في 24 أكتوبر/ تشرين الأول المقبل تصديق الحكومة على القانون المتعلق بالانسحاب.

إخلاء مستوطنات غزة يتزامن مع توسيع الاستيطان في الضفة الغربية (رويترز-أرشيف)
وتوقع شارون موافقة الكنيست الإسرائيلي على الانسحاب من غزة مطلع نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل. وأكد أيضا أن الجيش الإسرائيلي بدأ في وضع خطة إجلاء المستوطنين وسيعرضها في غضون شهر.

من جهته أعلن رئيس كتلة الليكود البرلمانية جدعون سعار أنه لن يتم إجراء تصويت لدى نواب الليكود في ختام اجتماع اليوم. ولم تعد حكومة شارون تملك غالبية مطلقة في الكنيست، لكن غالبية النواب أبدت تأييدها للانسحاب من قطاع غزة.

وقد كشف مسؤول في رئاسة الحكومة أن شارون يعتزم تقديم موعد الانسحاب من قطاع غزة وإجلاء ثمانية آلاف مستوطن يعيشون فيه إلى فبراير/ شباط المقبل بدلا من سبتمبر/ أيلول.

ولم يستبعد المسؤول الإسرائيلي أن يتم تفكيك بعض مستوطنات غزة الـ21 وأربع مستوطنات صغيرة في شمال الضفة الغربية قبل نهاية العام الحالي.

وفي المقابل أكد وزير شؤون المفاوضات الفلسطيني صائب عريقات استعداد السلطة الفلسطينية لتحمل المسؤولية في أي منطقة تنسحب منها إسرائيل سواء في الضفة الغربية أو قطاع غزة. وجدد عريقات تأكيد السلطة أن يكون الانسحاب الإسرائيلي جزءا من خارطة الطريق وليس بديلا عنها.

فلسطينية في العراء بعد اعتقال ابنها في جنين (رويترز)

اجتياح جنين
ومع استمرار مداولات شارون بشأن خطة الفصل مع الفلسطينيين، استمرت العمليات العسكرية لجيش الاحتلال في الضفة الغربية وقطاع غزة. فقد فرضت قوات الاحتلال حظر التجول على مدينة جنين ومخيمها بالضفة. وذكر مراسل الجزيرة أن الاحتلال اعتقل خمسة أشخاص بعد دهم العديد من المنازل بذريعة البحث عن مطلوبين.

وكانت عشرات الآليات المصفحة اجتاحت جنين صباح اليوم تدعمها المروحيات بحثا عن ثلاثة من قياديي كتائب شهداء الأقصى نجوا من محاولة لاغتيالهم أمس.

وأوضح مراسل الجزيرة أن رجال المقاومة تصدوا لجنود الاحتلال وحاصروا بعضهم ولكن طائرات الأباتشي تدخلت وقصفت أحد المنازل بالصواريخ وتم إثر ذلك احتلال عدد من المنازل واحتجاز نساء وأطفال فلسطينيين في العراء.

في هذه الأثناء أعلن متحدث عسكري إسرائيلي إحباط عملية فدائية فلسطينية عند معبر بيت حانون بين قطاع غزة وإسرائيل. وأوضح المتحدث أن حرس الحدود الإسرائيلي اكتشفوا فلسطينيا مزنرا بالمتفجرات وأجبروه على الاستسلام قبل تنفيذ العملية. وعقب ذلك أغلقت سلطات الاحتلال المنطقة الصناعية في المعبر أمام العمال الفلسطينيين حتى إشعار آخر.

وفي وقت سابق استشهد فتى فلسطيني يبلغ من العمر 14 عاما برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي أثناء عملية توغل في مخيم رفح للاجئين في جنوب قطاع غزة فجر اليوم.

وكان جنود الاحتلال قتلوا في الليلة الماضية فلسطينيا في قطاع غزة بزعم أنه كان يحاول شن هجوم على مستوطنة يهودية في المنطقة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة