تحديد أسباب سرطان غير المدخنين   
الاثنين 1431/4/7 هـ - الموافق 22/3/2010 م (آخر تحديث) الساعة 23:50 (مكة المكرمة)، 20:50 (غرينتش)
تمكن علماء أميركيون من تحديد جين قد يساعد على فهم الأسباب التي تجعل بعض الأشخاص من غير المدخنين يصابون بسرطان الرئة.

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية أن العلماء يأملون بعد إجراء المزيد من الأبحاث على جين "جي.بي.سي5"، صنع أدوية لمعالجة هذا المرض وتحديد المرضى الذين هم أكثر عرضة للإصابة به من غيرهم.

وتشير دراسة نشرت في دورية لانست أونكولوجي الطبية إلى أن ربع الذين يصابون بسرطان الرئة في العالم لم يدخنوا قط في حياتهم، كما أن 10% من المصابين بالمرض في بريطانيا لم يدخنوا في حياتهم قط.

وأشار الباحثون إلى تزايد عدد الإصابات بسرطان الرئة عند غير المدخنين، دون أن تعرف أسباب ذلك.

وأخذ الباحثون عينات حمض نووي ريبي من 754 شخصاً لم يزد عدد السجائر التي دخنوها في حياتهم عن المائة، من أجل معرفة العوامل الجينية التي تؤدي إلى الإصابة بالمرض.

وتبين أن جزأين من الجينوم -وهو مجمل المادة الوراثية الموجودة في خلايا كل كائن حي- كانا مسؤولين عن تشغيل أو تعطيل عمل الجين "جي.بي.سي5"، وأن نشاطه كان أقل بنحو 50% عند المصابين بمرض "أنديكارسينوما" أحد أكثر أمراض سرطان الرئة خطورة.

وقال الدكتور راماسوامي غوفيندان من كلية الطب في جامعة واشنطن إن الأمر ليس واضحاً تماماً، وهناك حاجة لإجراء المزيد من الدراسات من أجل التأكد من صحة هذه النتائج الأولية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة