مصرع اثنين في هجوم مسلح على عاصمة بوروندي   
الأربعاء 1423/4/23 هـ - الموافق 3/7/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

طفل ينظر إلى آثار هجوم شنه مقاتلو الهوتو على أحد المباني (أرشيف)
قال مسؤول إقليمي في بوروندي الأربعاء إن اثنين من المدنيين قتلا وأصيب عدد غير معروف عندما هاجم مقاتلو قوات التحرير الوطني التابعة للهوتو ضاحية شمالية من العاصمة بوجمبورا.

وذكر ديو نيبازي رئيس منطقة كامينغي أن المتمردين نهبوا منازل ومتاجر خلال الهجوم الذي استمر ساعتين أثناء الليل، في حين قال شهود عيان إنه أمكن سماع النيران الكثيفة في جميع أنحاء بوجمبورا.

وحمل نيبازي قوات التحرير الوطني مسؤولية الهجوم، وأضاف "من المؤكد أنهم متمردون من قوات التحرير الوطني.. كانوا يتحدثون إلى الأهالي خلال الهجوم وعرفوا أنفسهم على أنهم من قوات التحرير الوطني".

وقوات التحرير الوطني هي واحدة من جماعتين من الهوتو تقاتل الجيش الذي يقوده التوتسي في الحرب الأهلية المستمرة منذ تسع سنوات. وينشط هؤلاء المتمردون في الجبال المشرفة على العاصمة.

واكتوى المدنيون بنار الحرب الأهلية في بوروندي التي راح ضحيتها ما يقدر بنحو مائتي ألف شخص.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة