قراصنة صوماليون يفرجون عن رهينتين ألمانيين   
السبت 1429/8/7 هـ - الموافق 9/8/2008 م (آخر تحديث) الساعة 14:34 (مكة المكرمة)، 11:34 (غرينتش)
البحرية الأميركية تنقذ سفينة تجارية أمس الجمعة من أيدي القراصنة (الفرنسية-أرشيف)
أفرج قراصنة صوماليون عن رهينتين ألمانيين كانوا قد احتجزوهما في شمال الصومال النائي منذ يونيو/ حزيران الماضي.
 
وقال شريك للقراصنة قدم نفسه على أنه يوسف، لقد أفرجوا عن الألمانيين. وأشار إلى أنهما في حالة جيدة، وأنهما سيأخذان إلى مدينة بوصاصو الآمنة في الشمال الشرقي.
 
وقال يوسف الذي كان بين مجموعة حملت المال إلى الخاطفين إن الفدية كانت مليون دولار. وأكد وجهاء محليون الإفراج عن الألمانيين بعد دفع الفدية.
 
واحتجز الألمانيان قبالة السواحل اليمنية أثناء إبحارهما إلى تايلند، ونهب القراصنة يختهما ثم أخذوهما إلى شمال الصومال في قارب سريع.
 
وجاء الإفراج عنهما بعد الإفراج يوم الثلاثاء عن موظفي إغاثة إيطاليين كانا محتجزين في الجنوب منذ مايو/ أيار الماضي.
 
وفي السياق قال الأسطول الأميركي الخامس الذي يتخذ من البحرين مقرا له إنه أوقف هجوما وشيكا على سفينة تجارية لشركة غيم كيلاكاري السنغافورية بين خليج عدن اليمني وسواحل شمال الصومال.
 
وذكر الأسطول أن القراصنة فروا بعد أن شاهدوا مروحيتين أرسلتهما قطعة بحرية تابعة للأسطول بعد تلقيها اتصالا من السفينه تطلب المساعدة والإنقاذ من القراصنة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة