"آيوا" تدشن الانتخابات التمهيدية للرئاسة الأميركية   
الاثنين 1437/4/23 هـ - الموافق 1/2/2016 م (آخر تحديث) الساعة 22:08 (مكة المكرمة)، 19:08 (غرينتش)

تتجه الأنظار مساء اليوم إلى الدوائر الانتخابية في ولاية "آيوا" الأميركية حيث سيحدد إلى حد كبير مستقبل المرشحين الحاليين للانتخابات الرئاسية في كلا الحزبين الجمهوري والديمقراطي.

وكما يحدث كل أربع سنوات، تكمن أهمية هذه الانتخابات في أن هذه الولاية هي الأولى التي يدلي مواطنوها بأصواتهم ضمن ما يعرف بانتخابات التجمعات الحزبية.

وتشير معظم استطلاعات الرأي بالولاية إلى أن المرشح المثير للجدل دونالد ترامب عن الحزب الجمهوري هو الأوفر حظا للفوز بالولاية، بينما تتقارب فرص المرشحيْن الديمقراطيين هيلاري كلينتون وبيرني ساندرز.
    
ودعا كل من الحزبين الديمقراطي والجمهوري المجالس الانتخابية (كوكوس) إلى اجتماعات في 1681 مركزا للتصويت لكل منهما أقيمت في مدارس ومكتبات وغيرها.

وبعد انتخابات آيوا، تنظم الأسبوع المقبل الانتخابات التمهيدية في نيوهامشير ثم الولايات الأخرى حتى يونيو/حزيران 2016. وتجري الانتخابات الرئاسية في نوفمبر/تشرين الثاني من نفس العام.
    
وتتمتع آيوا منذ مطلع سبعينيات القرن الماضي بهذا الامتياز الذي يسمح لها بممارسة تأثير أكبر من حجمها بالمقارنة مع عدد سكانها البالغ ثلاثة ملايين نسمة، في آلية الانتخابات الأميركية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة