مسيرة تضامنية جديدة بالمغرب مع تيسير علوني   
الثلاثاء 1427/3/4 هـ - الموافق 4/4/2006 م (آخر تحديث) الساعة 2:01 (مكة المكرمة)، 23:01 (غرينتش)

جانب من مسيرة تضامنية سابقة مع الزميل تيسير علوني بالمغرب (الجزيرة-أرشيف)
تنظم منظمة "صحفيون بلاد قيود" وهيئات أخرى مسيرة جديدة بالمغرب تضامنا مع مراسل الجزيرة المعتقل في إسبانيا تيسير علوني واحتجاجا على خروقات حرية الصحافة وحرية التعبير.

وتجري هذا المسيرة مساء اليوم بمدينة تطوان الواقعة بشمال المغرب التي تعتبر واحدة من أقرب مدن المملكة لإسبانيا جغرافيا وثقافيا.

وتنطلق المسيرة من مقر قنصلية إسبانيا العامة بالمدينة وتتلوها ندوة صحفية بقاعة المكتبة العامة والمحفوظات لمناقشة آخر تطورات ملف علوني الذي حكم عليه القضاء الإسباني بالسجن سبع سنوات بتهمة "التعاون" مع ما أسماه منظمة إرهابية.

ويشارك في هذا التحرك صحفيون وحقوقيون وفاعلون سياسيون يمثلون تنظيمات مختلفة وناشطون من هيئات المجتمع المدني بالمدينة إضافة إلى طاقم من مكتب الجزيرة بالرباط يقدوه مدير المكتب حسن الراشدي.

وقد وجه منظمو المسيرة الدعوة إلى كافة مثقفي المدينة ومواطنيها للمشاركة في المسيرة التي يسعى منظموها لأن تكون جزءا من تخليد اليوم العالمي لحرية الصحافة.

وتأتي هذه المسيرة التي تعتبر الثالثة من نوعها هناك قبل يومين من التاريخ الذي أعلنه القضاء الإسباني موعدا لمناقشة الحكم الصادر على الزميل تيسير علوني وما سمي بخلية القاعدة بإسبانيا.

وسيحاول محامو علوني الإفادة من بعض المؤشرات الإيجابية التي ظهرت مؤخرا لتخفيف بعض الأحكام, إذ أعلن المدعي العام -الذي كان قد طالب بإنزال أشد العقوبات بالمتهمين- صراحة في فبراير/شباط الماضي في حديث صحفي أنه لم تكن لديه خلال المحاكمة أدلة حسية وواقعية.

كما تأتي هذه المبادرة التضامنية في وقت أصبحت فيه الحالة الصحية لمراسل الجزيرة تثير قلقا كبيرا وتستدعي مراقبة طبية مستمرة. وقالت اللجنة الدولية للدفاع عن الزميل تيسير علوني قبل أقل من أسبوعين إن الأمر الملح حالياً هو ضمان حق الحياة لتيسير لأن وضعه الصحي في تدهور ولا يسمح له بالبقاء داخل السجن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة