شرب الحامل للخمر يضر نوم الأطفال   
الأحد 1430/8/11 هـ - الموافق 2/8/2009 م (آخر تحديث) الساعة 13:10 (مكة المكرمة)، 10:10 (غرينتش)
 
خلص باحثون بريطانيون إلى أن احتساء الأمهات للكحول خلال الحمل يؤثر على نوم أطفالهن لعدة سنوات فيما بعد.

وأظهرت الدراسة التي نشرتها مجلة النوم، والتي تعدّ الأولى من نوعها في الربط بين شرب الكحول والحمل، أن المدة التي ينامها هؤلاء الأطفال تكون أقصر من تلك التي ينامها نظراؤهم الذين يولدون لأمهات لم تشرب الكحول خلال مدة الحمل، بحوالي مرتين ونصف.
 
كما بينّت الدراسة التي نشرت صحيفة الدايلي ميل مقتطفات منها، أن الأطفال أبناء الأمهات اللواتي شربن الكحول خلال الحمل لا ينامون أكثر من 7.7 ساعات في الليلة، وأن ذلك يؤثر على أوزانهم عند الولادة وعلى نموهم.
 
وأوضح الباحث في علم النفس كاتري رايلكونين من جامعة هلسنكي، الذي تابع حالة 289 طفلا في الثامنة من العمر، أن تناول الأم الكحول -ولو كان قليلا- خلال الحمل يؤثر على نوم الأطفال.
 
كما أشار إلى إمكانية الربط بين قلة النوم واضطرابات النوم والبدانة والكآبة وفقدان التركيز وفرط النشاط غير الاعتيادي والمشاكل السلوكية عند الأطفال.
وأشار رايلكونين إلى أنه من المعروف أن شرب الأمهات للكحول خلال الحمل قد يكون له تأثير خطير على  نمو الجنين ودماغه.
 
وتطرق إلى إحصاءات تشير إلى أن الأمهات اللواتي يشربن الكحول خلال الحمل يلدن أطفالهن بواسطة العملية القيصرية أكثر من غيرهن بثلاثة أضعاف.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة