إعلان وشيك لخطة أوباما بأفغانستان   
الثلاثاء 1430/11/22 هـ - الموافق 10/11/2009 م (آخر تحديث) الساعة 19:36 (مكة المكرمة)، 16:36 (غرينتش)
أوباما (يسار) سيعلن إستراتيجيته بعد عودته من جولته الآسيوية (رويترز-أرشيف)

ذكر تقرير لدورية فورين بوليسي الأميركية أن هناك إشارات متزايدة بأن حصاد جهود الإدارة الأميركية لمراجعة إستراتيجيتها في أفغانستان سيتم إماطة اللثام عنه بحلول الأسبوع الذي يبدأ في 16 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري فور عودة الرئيس باراك أوباما من جولته الآسيوية.
 
ونقل التقرير الذي كتبه جوش روغين عن مصادر موثوقة قولها إن المراجعة دخلت مرحلتها النهائية حيث يتولى كل من وزير الدفاع روبرت غيتس ومستشار الأمن القومي جيم جونز وضع اللمسات الأخيرة عليها كونهما أنيط بهما رئاسة  تلك المهمة.
 
وفي هذا السياق ألغى المبعوث الخاص لأفغانستان ريتشارد هولبروك خطابا كان من المقرر أن يلقيه يوم الأربعاء 18 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري أمام مجموعة السياسة الخارجية النسائية وذلك بناء على  تغييرات طرأت على جدول أو برنامج المتحدث وفقا لما قالته ممثلة لتلك المجموعة.
 
وأشار التقرير إلى أن سفارات بعض الدول المعنية بالشأن الأفغاني في واشنطن بدأت بتلقي معلومات بأنه سيتم استشارتها قريبا بخصوص مراجعة الإستراتيجية الأفغانية، الأمر الذي رأى فيه البعض أن المراجعة قد استكملت وبدأ الحديث عنها لكل من يهمه الأمر.
 
ونسب التقرير إلى المتحدث بلسان مجلس الأمن القومي الأميركي مايكل هامر قوله إن الاستشارات كانت مستمرة منذ بدء المراجعة وحذر من المبالغة في الاستنتاجات جراء أي اجتماعات خاصة قد تعقد.
 
وتقف أوساط  في كل من الإدارة الأميركية والهيئات الدبلوماسية الأكبر في واشنطن الآن على أهبة الاستعداد التام ترقبا للإعلان عن ما تمخضت عنه المراجعة التي يرى العديد أنها باتت وشيكة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة