معرض يوثق علاقة الصورة بالسينما بمكتبة الإسكندرية   
الأربعاء 1424/6/8 هـ - الموافق 6/8/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

تقيم مكتبة الإسكندرية أول معرض فني للصور الفوتوغرافية السينمائية يستمر لمدة شهر ويقدم أكثر من 160 صورة لعدد من الأفلام العالمية، من بينها (ليلى) الذي أنتج 1927 ليكون أول فيلم روائي مصري، بالإضافة إلى عدد من أعمال شارلي شابلن.

ويشتمل المعرض كذلك على صور فوتوغرافية لكلاسيكيات السينما العربية، ومن بينها الأعمال المأخوذة عن روايات نجيب محفوظ مثل فيلمي (بداية ونهاية) و(زقاق المدق) اللذين يعود إنتاجهما لبداية ستينيات القرن الماضي.

وتضم أقسام المعرض جوانب تحت عناوين متنوعة مثل (السينما اللبنانية.. الحرب والسلام) و (شكسبيريات سينمائية) وهو خاص بعدد من الأفلام المأخوذة عن مسرح وليم شيكسبير فضلا عن نماذج من أعمال رائد السينما الصامتة شارلي شابلن ومنها (العصور الحديثة) و(الدكتاتور العظيم).

وقال شريف محيي الدين مدير مركز الفنون بمكتبة الإسكندرية إن المعرض هو توثيق لعلاقة الصور الفوتوغرافية بفن السينما خاصة الأفلام القديمة التي سجلت بدايات هذا الفن السابع.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة