شيكر أول لاعب كرة قدم بطرف صناعي   
الثلاثاء 1437/5/16 هـ - الموافق 23/2/2016 م (آخر تحديث) الساعة 15:09 (مكة المكرمة)، 12:09 (غرينتش)

قبل نحو عام ونصف تعرض النمساوي أندرياس شيكر لحادثة تسببت في بتر ذراعه، لكن اليأس لم يتمكن منه فخضع لعمليات عديدة وفي النهاية حصل على  ذراع صناعية، وبعد مخاطبة الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) يستعد الآن لخوض المباريات كأول لاعب في العالم بطرف صناعي.

ففي الـ23 من نوفمبر/تشرين الثاني 2014 تعرض النمساوي أندرياس شيكر مدافع فريق هورن بدوري الدرجة الثانية في النمسا لحادثة غيرت حياته.

ففي نحو الساعة الثالثة من فجر ذلك اليوم هز صوت انفجار شديد محيط مسكنه في مدينة "بروكن دير مور" الصغيرة، وهرعت قوات الشرطة إلى المكان لتعثر على شيكر ملطخا بدمائه وبجواره صديق له مصاب أيضا.

تعرضت ذراعا أندرياس شيكر لجروح خطيرة، وحاول الأطباء في مدينة غراس إنقاذ كلتا الذراعين لكن وجب بتر ذراعه اليسرى، فخضع لعمليات جراحية عديدة لإنقاذ ذراعه اليمنى التي تعرضت لكسور شديدة.

مشاركة أندرياس (يمين) في التدريبات كلاعب زادت من يوم لآخر (دويتشه فيلله)

هل سألعب الكرة من جديد؟
كان شيكر قد تعرض في ذلك اليوم لانفجار "صاروخ" من نوعية الألعاب النارية التي تستخدم في احتفالات رأس السنة الجديدة، وبعد إجراء العمليات الضرورية كان أول سؤال وجهه للطبيب المتابع لحالته هو: "هل يمكنني لعب كرة القدم من جديد؟".

وبحسب مجلة كيكر الألمانية في عدد الاثنين (22 فبراير/شباط)، لم يجب الطبيب بنعم أو بلا، وبعدها بشهرين تم تركيب ذراع صناعية ألمانية المنشأ له، واليوم يساعد أندرياس شيكر الباحثين في المصنع الألماني على تحسين عمل الذراع الصناعية.

وتتكون الذراع الصناعية من يد بأصابع ساكنة غير متحركة مصنوعة من مادة مطاطة، وهناك أيضا ما يسمى "الخطاف"، وبإمكانه أن يستخدمها في حياته اليومية البسيطة.

لم يلعب أندرياس شيكر لفريق هورن فاستقدمه من جديد الصيف الماضي المدرب والمدير الرياضي لنادي "فينر نويشتات" غونتر كرايسل الذي يبعد عن العاصمة النمساوية فيينا نحو خمسين كيلومترا، ليكون مساعدا له في تدريب الفريق.

ويسعى شيكر الآن للحصول على رخصة التدريب من الفئة الثانية "ب"، لكن عمله مدربا لا يكفيه، فزادت مشاركته في التدريبات كلاعب من يوم لآخر.

أندرياس شيكر (يسار) قبل بتر ذراعه (رويترز)

تصريح الفيفا
كان من الضروري أن يثبت أندرياس شيكر أن ذراعه الصناعية لا تمثل أي خطر على اللاعبين المنافسين، فتواصل مع الفيفا لعدة أسابيع، حيث قدم الأوراق اللازمة وفي النهاية حصل على تصريح يسمح له باللعب بالذراع الصناعية كأول لاعب كرة قدم في العالم يفعل هذا.

وحسب ما كتبت مجلة كيكر، فإن أندرياس شيكر سيكون على قائمة اللاعبين المشاركين يوم الجمعة القادم في مباراة فريقه أمام فريق "لينزر إي أس كي" في دوري الدرجة الثانية النمساوي.

ويقول شيكر عن نفسه "حالتي البدنية جيدة بشكل لا مثيل له منذ مدة طويلة".

وكان المدافع النمساوي قد شارك مؤخرا في مباراة تجريبية أمام غراتس، ويقول إنه يريد أن يعود للعب مثل أي لاعب محترف تقريبا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة