تراجع هجرة اليهود إلى إسرائيل   
الجمعة 1428/4/10 هـ - الموافق 27/4/2007 م (آخر تحديث) الساعة 17:24 (مكة المكرمة)، 14:24 (غرينتش)
عدد المهاجرين اليهود إلى إسرائيل وصل إلى زهاء 19 ألفا عام 2005 (الفرنسية-أرشيف)
كشف وزير استيعاب المهاجرين الإسرائيلي زئيف بويم عن تراجع مستمر في عدد المهاجرين الجدد إلى إسرائيل. وأعرب في مقابلة نشرتها صحيفة جيروزاليم بوست في عددها الصادر اليوم عن قلقه من وجود ما أسماها أزمة هجرة.
 
وطبقا لبويم وصل إلى إسرائيل عام 2005 زهاء 19 ألف مهاجر مقابل معدل 21 إلى 22 ألفا في أعوام 2002 و2003 و2004.
 
وقال بويم إن "وضع اليهود في العالم لم يكن يوما أفضل مما هو عليه حاليا. وليس هناك جالية يهودية مهددة اليوم ويعيش معظم اليهود في دول ديمقراطية تحارب معاداة السامية خصوصا في فرنسا".
 
وأضاف أن هجرة اليهود إلى إسرائيل باتت اختيارية "وعلينا مواجهة تحد كبير". وأشار إلى ارتفاع طفيف للهجرة من فرنسا وبريطانيا وارتفاع في شراء شقق في إسرائيل من يهود فرنسيين وبريطانيين.
 
وبموجب ما تسميه إسرائيل قانون العودة يحق لكل يهودي في العالم "العودة" إلى إسرائيل والحصول  تلقائيا على الجنسية الإسرائيلية.
 
وأفاد تقرير -أعدته الوكالة اليهودية المكلفة شؤون الهجرة في إسرائيل مؤخرا- بأن العدد الإجمالي لليهود في العالم يقدر بـ13 مليونا بينهم 5.3 ملايين في الولايات المتحدة و5.25 ملايين في إسرائيل.
 
وأطلقت وزارة استيعاب المهاجرين حملة لجذب قسم من سبعمائة ألف إسرائيلي من المقيمين في الولايات المتحدة إلى إسرائيل وبينهم ستمائة ألف لا يزالون يحملون الجنسية الإسرائيلية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة