الحياة على سطح القمر حلم يلهم العلماء   
الثلاثاء 21/3/1435 هـ - الموافق 21/1/2014 م (آخر تحديث) الساعة 13:44 (مكة المكرمة)، 10:44 (غرينتش)

العيش على سطح القمر لا يزال حلما يأمل العلماء في تحويله إلى واقع (الأوروبية-أرشيف)

يثير القمر -الذي لا يزال غير مأهول حتى الآن- اهتمام الباحثين والعلماء الذي يسعون إلى إنشاء محطات مأهولة على سطحه وابتكار الوسائل التي تمكن تلك المحطات من الاستمرار عبر تطوير روبوتات خاصة تساعدهم على أداء هذه المهمة.

ففي المركز الألماني للذكاء الاصطناعي طور العلماء عناكب فضائية تتميز بقدرتها على المشي على الأرض غير المستوية دون أن تفقد توازنها، إلى جانب قدرتها على تسلق المرتفعات الموجودة على سطح القمر لجلب عينات منه، تساعد على استخراج الماء على سطح القمر دون أن تكون هناك حاجة لنقله من الأرض.

وبهذا الخصوص، يؤكد الجيولوجي الألماني المتخصص بأبحاث القمر رالف يومان أنه على الرغم من أن الروبوتات لا تحتاج إلى الماء للعيش، إلا أن المحطة المأهولة لن تكون قادرة على الاستغناء عنه.

ولتحقيق ذلك يسعى العلماء إلى تطوير محركات متنقلة تقوم بجمع الغبار القمري وتنخيله ونقله إلى المفاعل المعالِج، حيث يجري تسخين الغبار لدرجة استخلاص الهيدروجين والأوكسجين وعناصر أخرى، ليتم بعد ذلك تحويل الغازات المستخلصة إلى ماء ووقود ينقلان إلى المحطة المأهولة، مما يسهل القدرة على العيش على سطح القمر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة