وفد أميركي يبدأ محادثات سلام في السودان   
السبت 1422/9/23 هـ - الموافق 8/12/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

بدأ وفد سلام أميركي إلى السودان محادثات مع المسؤولين في الخرطوم تبحث سبل تشجيع الحوار بين الحكومة ومتمردي الجنوب الذين يشنون حربا على الحكومات السودانية المتعاقبة منذ 18 عاما. وسيتولى الوفد الذي تستمر مهمته ستة أيام، التحضير لزيارة المبعوث الأميركي الخاص إلى السودان جون دانفورث في يناير/ كانون الثاني المقبل.

وذكرت وكالة الأنباء السودانية أن الوفد الذي يترأسه المكلف بالملف السوداني في الخارجية الأميركية جيفري ميلينغتن كان قد وصل الخرطوم مساء الخميس واستهل مهمته بإجراء محادثات مع وزير الخارجية السوداني مصطفى عثمان إسماعيل أمس تركزت على أربعة مقترحات قدمها دانفورث.

وتشمل المقترحات تمديد العمل بوقف إطلاق النار في جبال النوبة وإقامة مناطق سلمية ووقف الهجمات على المدنيين ووضع حد لأعمال الخطف والرق في الجنوب.

ومن المقرر أن يجري الوفد محادثات مع مستشار الرئيس السوداني للسلام غازي صلاح الدين العتباني الذي أشار في وقت سابق إلى أن حكومته أعدت أجوبة عن أسئلة دانفورث دون توضيح محتواها.

وسيزور الوفد الأميركي أثناء مهمته مدينة رومبيك الجنوبية التي يسيطر عليها الجيش الشعبي لتحرير السودان بزعامة جون قرنق قبل أن يتوجه إلى نيروبي لإجراء مباحثات مع مسؤولي الجيش الشعبي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة