اتفاق على إخلاء داريا وعشرات الغارات بحلب   
الخميس 1437/11/23 هـ - الموافق 25/8/2016 م (آخر تحديث) الساعة 20:04 (مكة المكرمة)، 17:04 (غرينتش)

توصلت المعارضة المسلحة إلى اتفاق مع النظام السوري يقضي بخروج المدنيين والمسلحين من بلدة داريا بريف دمشق غدا الجمعة، بينما سقط 15 قتيلا على الأقل جراء القصف الجوي بحلب، مع تواصل المعارك بحلب وريفها واللاذقية وحماة.

وقال مراسل الجزيرة إن ابنة قائد الفرقة الرابعة بجيش النظام رأست وفد النظام في المفاوضات مع المعارضة المسلحة، حيث هددت بأن هذه آخر فرصة للتفاوض وأنه ستتم إبادة كل سكان داريا في حال رفض قرارات الوفد.

وأضاف المراسل أنه تم التوصل إلى اتفاق يقضي بإخراج المدنيين غدا من داريا إلى مناطق سيطرة النظام في بلدة صحنايا بريف دمشق، فيما يخرج المقاتلون إلى محافظة إدلب شمالي سوريا، وذلك بضمانات وإشراف الصليب الأحمر الدولي.

وتحاصر قوات النظام داريا بشكل كامل منذ نحو أربعة أعوام، وهي تحاول اقتحامها يوميا تحت وابل من القصف، بينما يعاني فيها نحو 8300 مدني من نقص الدواء والغذاء.

وفي الأثناء، دارت معارك في بلدة حوش نصري بريف دمشق بعد هجوم شنته المعارضة على مواقع النظام، كما تعرضت بلدات دوما وسقبا وعين ترما لقصف مدفعي أدى لسقوط جرحى.

مسعفون في حلب يحاولون إنقاذ ضحايا إحدى الغارات الجوية (الجزيرة)

غارات بحلب
وفي حلب، قال مراسل الجزيرة إن 15 شخصا على الأقل -بينهم 11 طفلا- قتلوا وجرح عشرات آخرون جراء قصف بالبراميل المتفجرة ألقتها مروحيات النظام على حي باب النيرب، كما شن الطيران عشرات الغارات على طريق الراموسة وبعض المواقع جنوبي المدينة.

وأضاف المراسل أن القصف تزامن مع محاولات جيش النظام والمليشيات الأجنبية التابعة له التقدم نحو حي الراموسة إلا أن مقاتلي المعارضة تمكنوا من صد الهجوم، وقتلوا وجرحوا العشرات من جنود النظام.

وفي الوقت نفسه، أعلن المبعوث الدولي إلى سوريا ستفان دي ميستورا من جنيف أن روسيا وافقت على هدنة إنسانية لمدة 48 ساعة في حلب.

وفي ريف حمص الشمالي، قال مراسل الجزيرة إن مدنيين اثنين قتلا وأصيب آخرون بجروح في غارات روسية على بلدة الحلوة وبعض قرى الريف الشمالي، وتسبب القصف في نشوب حرائق بالممتلكات وأضرار مادية في المنازل، كما سقط عدة جرحى جراء القصف على حي الوعر بمدينة حمص.

وقالت شبكة شام إن الطيران الحربي شن غارات على بلدتي معارة النعسان والشاتورية في إدلب، وعلى محيط مطار دير الزور العسكري، وبلدة كباني باللاذقية، وبلدات اللطامنة ومورك ومعركبة ولحايا في حماة، مضيفة أن طفلين قتلا في قصف مدفعي على مخيم درعا.

وذكرت الشبكة أن المعارضة قصفت بالمدفعية مواقع النظام في المصاصنة ومعركبة بحماة، وفي تلة أبو علي والزيارة باللاذقية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة