مصر ترحب بانسحاب المغرب من السباق لقيادة اليونيسكو   
الأربعاء 1429/9/24 هـ - الموافق 24/9/2008 م (آخر تحديث) الساعة 3:09 (مكة المكرمة)، 0:09 (غرينتش)

فاروق حسني يطمح لأن يكون أول عربي يصبح مديرا عاما لليونيسكو (الفرنسية-أرشيف)
رحبت مصر بإعلان المغرب انسحاب سفيرته لدى منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونيسكو) عزيزة بناني من الترشح لمنصب المدير العام لتلك المنظمة الدولية لصالح المرشح المصري.

وقال وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط إن قرار المغرب بسحب ترشيح بناني لذلك المنصب جاء نتيجة مشاورات بين البلدين للاتفاق على مرشح عربي واحد مما يعزز فرص نجاح المرشح المصري فاروق حسني وتبوئه لهذا المنصب الرفيع.

وقبل أن يقدم المغرب على تلك الخطوة ظلت عدة وسائل إعلام تتحدث على مدى شهور عن مواجهة دبلوماسية حادة بين المغرب ومصر للظفر بقيادة اليونيسكو.

وكانت مصر قد أعلنت قبل نحو عامين ترشيح وزيرها في الثقافة فاروق حسني لمنصب المدير العام لليونيسكو.

وفي حال فوزه سيكون حسني -الذي يتولى حقيبة وزارة الثقافة في بلاده منذ أكثر من 20 عاما- أول عربي يتولى تلك المهمة.

ويشغل منصب المدير العام لليونيسكو حاليا الياباني كويشيرو ماتسورا الذي تنتهي ولايته الثانية الأخيرة العام المقبل.

وكان كويشيرو ماتسورا قد انتخب في عام 1999، في ولايته الأولى وأعيد انتخابه عام 2005 لولاية ثانية مدتها أربع سنوات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة