اعتقالات بتركيا على خلفية حادث المنجم   
الأحد 1435/7/20 هـ - الموافق 18/5/2014 م (آخر تحديث) الساعة 17:37 (مكة المكرمة)، 14:37 (غرينتش)

اعتقلت الشرطة التركية 18 شخصا -بينهم مسؤولون تنفيذيون وموظفون بشركة للتعدين- في إطار التحقيق في حادث منجم سوما الذي وقع الأسبوع الماضي وأودى بحياة 301 شخص، وفق ما ذكرت وسائل إعلام محلية اليوم الأحد.

وانتهت عملية الإنقاذ في المنجم الواقع ببلدة سوما غربي تركيا أمس السبت بعد انتشال آخر جثتين.

ووقعت الكارثة يوم الثلاثاء عندما تسبب حريق في انتشار غاز أول أكسيد الكربون في المنجم الذي تديره شركة سوما مادنسليك.

وقال مسؤول في الشرطة لرويترز إن المدعين المحليين يستجوبون موظفي الشركة في دار قضاء بسوما، دون أن يذكر مزيدا من التفاصيل.

وفجّر الحادث احتجاجات في أنحاء مختلفة بتركيا ضد ملاك المناجم الذين يتجاهلون إجراءات السلامة مقابل الأرباح.

وأغلقت الشرطة بلدة سوما السبت، وأقامت حواجز طرق، واعتقلت عشرات الأشخاص لفرض حظر على التظاهر، وظلت الإجراءات الأمنية في البلدة مشددة اليوم الأحد.

ويعتبر هذا الحادث الأسوأ من نوعه في تاريخ تركيا على الإطلاق، والأسوأ على مستوى العالم منذ أربعين عاما.

يذكر أن التقارير الأولية أرجعت سبب الحادث إلى عطل كهربائي أدى إلى انفجار أحد المحولات الكهربائية، ولكن الرئيس التنفيذي ومسؤولين آخرين في الشركة قالوا إن الخلل لا يمكن أن يكون في المحول، لكنهم لم يقدموا تفسيرا للحادث.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة