إعلام إسرائيل: مصر تضغط على حماس بمدفع لتقبل الهدنة   
الاثنين 1435/10/16 هـ - الموافق 11/8/2014 م (آخر تحديث) الساعة 14:16 (مكة المكرمة)، 11:16 (غرينتش)

انتقد عدد من المعلقين الإسرائيليين ما سموه سلوك النظام المصري في المفاوضات الجارية بالقاهرة للتوصل إلى هدنة دائمة بين إسرائيل وفصائل المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، متهمين إياه بالحرص على إطالة أمد الحرب على غزة "بأي ثمن".

فقد رأت الصحفية في شبكة الإذاعة الإسرائيلية الثانية كيرين نويبخ أن "موقف مصر العدائي" من حركة المقاومة الإسلامية (حماس) يقلص فرص التوصل إلى اتفاق تهدئة دائمة، وأضافت "نريد وقف إطلاق النار حتى يعود سكان الجنوب إلى بيوتهم، لكن لدى مصر اعتبارات أخرى".

من جهته، قال مراسل الشؤون الفلسطينية في الإذاعة الإسرائيلية يغآل بيرغر إن القيادة المصرية تضغط على حماس لإجبارها على القبول بوقف إطلاق النار "دون أي مقابل"، موضحا أن المصريين لا يحملون عصاً في غرفة المباحثات مع حماس بل مدفعاً.

أما معلق الشؤون الخارجية في القناة الإسرائيلية العاشرة نداف إيال فقال إنه يتوجب على كل طرف معني بالتوصل إلى اتفاق بين إسرائيل وحماس، الضغط على مصر من أجل تحقيق ذلك الهدف.

وأكد إيال أن الأميركيين أدركوا الحاجة للضغط على الجانب المصري، وأن الوفد الأميركي الذي وصل القاهرة سيحاول إقناع المصريين بتغيير نمط سلوكهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة