بوتين يجدد من عمان انتقاده لواشنطن   
الأربعاء 26/1/1428 هـ - الموافق 14/2/2007 م (آخر تحديث) الساعة 2:54 (مكة المكرمة)، 23:54 (غرينتش)

بوتين وعبد الله حثا على استئناف محادثات السلام في الشرق الأوسط (الفرنسية)


جدد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين انتقاداته للإدارة الأميركية من العاصمة الأردنية عمان -التي التقى فيها الملك الأردني عبد الله الثاني والرئيس الفلسطيني محمود عباس- خلال آخر محطة في جولته إلى الشرق الأوسط.

وقال بوتين في مطار الملكة علياء بعمان بعد لقائه عباس، إن واشنطن تلوح بالتهديد الروسي للحصول على مبالغ من الكونغرس الأميركي لشن الحروب بالعراق وأفغانستان وبناء ترسانتها المضادة للصواريخ في أوروبا.

وكان بوتين انتقد الولايات المتحدة خلال المؤتمر الثالث والأربعين حول الأمن السبت الماضي بميونخ، متهما إياها بالأحادية والهيمنة وتجاهل روسيا والقوى الناشئة الأخرى.

واعتبر أن "العالم أحادي القطب" الذي خلفته الحرب الباردة بزعامة الولايات المتحدة لم ينجح إلا في "زعزعة الاستقرار" أكثر في العالم.

آفاق جديدة
وجدد بوتين دعوته لعقد مؤتمر دولي حول الوضع في الشرق الأوسط بمشاركة كافة الأطراف المعنية، بما فيها سوريا ولبنان. وأكد هو والملك عبد الله ضرورة استئناف محادثات السلام من أجل قيام دولة فلسطينية مستقلة.

بوتين أخبر عباس أنه يأمل رفع الحصار عن الحكومة الفلسطينية (الفرنسية)
وأوضح أن جولته في الشرق الأوسط التي شملت المملكة العربية السعودية وقطر والأردن، فتحت آفاقا جديدة في العلاقات مع العالم العربي وساعدت على تعزيز التفاهم مع هذه الدول.

وقال الرئيس الروسي لنظيره الفلسطيني إنه يأمل رفع العقوبات الاقتصادية عن الحكومة الفلسطينية قريبا.

وأعرب عن أمله في نجاح اتفاق مكة الذي وقعته حركتا التحرير الفلسطيني (فتح) والمقاومة الإسلامية (حماس) لتشكيل حكومة وحدة وطنية فلسطينية.

وكان بوتين دعا المجموعة الرباعية إلى أن تأخذ بعين الاعتبار نتائج اجتماع مكة، وتحدث عن تقارب وجهات النظر بين روسيا وقطر في أهم الأحداث, وعن توافق على إقامة علاقات دولية جيدة "وإيجاد حلول تفاوضية وسلمية لأعقد القضايا" التي يمكن للدوحة أن تلعب دورا فيها بصفتها عضوا غير دائم بمجلس الأمن للعامين 2006 و2007.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة