الأغلبية ترى تحولا في تعامل الاحتلال مع العراقيين   
الثلاثاء 1425/2/16 هـ - الموافق 6/4/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

اعتبرت أغلبية نسبتها 63.6% من المشاركين في استفتاء للجزيرة نت أن التهديد الأميركي بالانتقام لأحداث الفلوجة أسلوب جديد للتعامل مع الشعب العراقي، في ما رأت نسبة بلغت 36.4% غير ذلك.

وبلغ عدد المشاركين في الاستفتاء أكثر من 55 ألف مشارك، وامتد على مدى ثلاثة أيام اعتبارا من 4/3/2004 وحتى 7/4/2004.

وقد توعد الحاكم الأميركي في العراق بول بريمر بأن أحداث الفلوجة لن تمر دون عقاب، وذلك على إثر مقتل خمسة جنود وأربعة مقاولين تم التمثيل بجثثهم في الفلوجة غرب بغداد.

وفرضت القوات الأميركية منذ أمس حصارا على مدينة الفلوجة التي تقطنها أغلبية سنية وفرضت عليها حظر تجول كما قامت بقصف عدد من منازل المواطنين وجرى تبادل عنيف لإطلاق النار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة