أنباء عن مصرع ستة أشخاص بإقليم آتشه الإندونيسي   
الأحد 1423/9/27 هـ - الموافق 1/12/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
جنود إندونيسيون يشيعون جثمان أحد زملائهم لقي حتفه على يد المتمردين في إقليم آتشه (أرشيف)

تضاربت الأنباء الواردة من إقليم آتشه الإندونيسي بشأن عدد الضحايا في آخر حوادث العنف التي تجتاح الإقليم.

فقد أعلنت مصادر المتمردين في الإقليم مصرع ستة أشخاص على الأقل بينهم ثلاثة مدنيين.

وقال متحدث باسم المتمردين من حركة آتشه الحرة إن المدنيين الثلاثة لقوا مصرعهم على يد قوات من الجيش الإندونيسي بعد اعتقالهم من منازلهم مضيفا أنه لا تربطهم أي علاقة بالحركة. لكن متحدثا باسم الجيش الإندونيسي نفى علمه بحادث مقتل المدنيين الثلاثة. واعترف المتحدث بمصرع اثنين فقط أحدهما جندي والآخر ينتمي إلى حركة آتشه الحرة.

وتأتي حوادث العنف في الإقليم قبل أيام قليلة من الذكرى السادسة والعشرين لتأسيس حركة آتشه الحرة التي تصادف يوم 4 ديسمبر/ كانون الأول الجاري، إضافة إلى الموعد المحدد لتوقيع اتفاق سلام بين الحكومة الإندونيسية والمتمردين بآتشه في التاسع من الشهر نفسه. وتقول جماعات حقوق الإنسان إن الصراع في الإقليم حصد منذ عام 1976 قرابة 10 آلاف شخص.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة