صحف بريطانية تشتري معلومات من الشرطة   
السبت 7/3/1426 هـ - الموافق 16/4/2005 م (آخر تحديث) الساعة 15:17 (مكة المكرمة)، 12:17 (غرينتش)

ذكرت صحيفة ذي غارديان البريطانية أن صحيفتين وطنيتين دفعتا أموالا مقابل الحصول على معلومات سرية من الحاسب التابع للشرطة المحلية، وفقا لمصادر في المحكمة.

وقالت الصيحفة إنه تم استخدام مقالات في صحيفتي صنداي ميرور وذي ميل أون صنداي دليلا ضد موظفين سابقين بالشرطة فضلا عن محققين خصوصيين اتهموا بالتورط في بيع معلومات للصحافة.

وأضافت أنه تم إبلاغ المحكمة بأن ستيفين ويتمور (56 عاما) وهو محقق خاص- قام بتزويد وسائل الإعلام بمعلومات في غاية السرية حول شخصيات بارزة، بمن فيهم ممثلون مثل تشارلي بروكس وجيسي ووليس ونجل الممثل ريكي توملنسون.

ونقلت الصحيفة عن القاضي ريل كارمي جونز قوله إن ويتمور تلقى معلومات عبر سلسلة مؤلفة من ثلاثة متهمين، هم المحقق الخاص جون بويال (52 عاما) والضابط المتقاعد آلين كينغ (59 عاما) والضابط السابق في الاتصالات المدنية الذي كان مقره محطة شرطة لندن.

وذكرت الصحيفة أن المتورطين الأربعة الذين أدينوا بالتهم الموجهة إليهم -وهي تهم تنطوي على التآمر على ارتكاب سلوك غير قانوني في مكاتب عامة- تلقوا أحكاما بالسجن لمدة عامين مع وقف التنفيذ.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة