سجن مغنّ مغربي ناشط بحركة 20 فبراير   
الأربعاء 1435/9/6 هـ - الموافق 2/7/2014 م (آخر تحديث) الساعة 4:47 (مكة المكرمة)، 1:47 (غرينتش)

عبد الجليل البخاري-الرباط

أصدرت محكمة في مدينة الدار البيضاء المغربية حكما بالسجن أربعة أشهر نافذة وغرامة مالية قيمتها خمسمائة درهم (الدولار يساوي ثمانية دراهم تقريبا) على مغني الراب الناشط في حركة 20 فبراير المعارضة معاذ بلغوات المعروف بـ"الحاقد"، بعد اتهامه بـ"السكر العلني والاعتداء على أفراد الشرطة".

وحكمت المحكمة على الحاقد أيضا بتعويض شرطييْن بمبلغي: عشرة آلاف وخمسة آلاف درهم.

وقال محمد المسعودي محامي بلغوات للجزيرة نت إنه لم يقرر بعد القيام باستئناف لهذا الحكم في انتظار التشاور مع موكله، مشيرا إلى أن بلغوات سبق أن انسحب من المحاكمة التي اعتبرها "سياسية"، ويتجه إلى عدم قبول تقديم استئناف.

وجاء اعتقال بلغوات قبيل إحدى مباريات الدوري المغربي في كرة القدم، حيث نقلت تقارير إعلامية عن حمزة بلغوات قوله إن اعتقال شقيقه تم أثناء توجهه مع أخيه وصديقين لهما إلى الملعب لمشاهدة إحدى مباريات الدوري المغربي.

وسبق لمعاذ بلغوات أن اعتقل عدة مرات، وقضى عقوبتين بالسجن النافذ، إحداهما بسبب أغنية وصفت بأنها إهانة لهيئة عمومية منظمة، وأصدر مؤخرا "ألبوما" غنائيا جديدا بعنوان "والو" (لا شيء)، يتضمن بعض الأغاني التي تنتقد الحكومة.

ويأتي الحكم بسجن بلغوات بعد أسبوعين من قرار محكمة الاستئناف في مدينة الدار البيضاء بإطلاق ناشطين من حركة 20 فبراير المعارضة، بعد اعتقالهم عدة أشهر خلال مسيرة عمالية في أبريل/نيسان الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة