ريال مدريد يستعيد الثقة على حساب روما   
الأربعاء 1425/8/22 هـ - الموافق 6/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 0:24 (مكة المكرمة)، 21:24 (غرينتش)

روما تقدم بهدفين على الريال لكن فرحته لم تدم طويلا (الفرنسية)


حول ريال مدريد الإسباني تأخره بهدفين إلى فوز بالأربعة على ضيفه روما الإيطالي في الجولة الثانية لمنافسات الدور الأول لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم، ليستعيد كثيرا من الثقة التي فقدها بعد سلسلة من الهزائم في الدوري المحلي والبطولة الأوروبية.
 
وخاض الفريقان اللقاء الذي جرى مساء الثلاثاء ضمن المجموعة الثانية وهما في ظروف متشابهة، حيث سعى كل منهما لتجاوز أزمته على حساب الآخر وكانت النهاية السعيدة من نصيب ريال مدريد صاحب الرقم القياسي في عدد مرات الفوز باللقب (9 مرات).
 
وتقدم روما بهدف مبكر لللاعب دي روسي في الدقيقة الثالثة، ثم عزز تقدمه بهدف لأنطونيو كاسانو إثر كرة عرضية من نجم الوسط فرانشيسكو توتي في الدقيقة 21.
  
لكن ريال مدريد تمكن من تقليص النتيجة في الدقيقة 39 بهدف لمهاجمه راؤول غونزاليس الغائب عن التسجيل منذ عدة أشهر، ثم سجل الفريق ثلاثة أهداف متتالية في الشوط الثاني بدأها لويس فيغو من ركلة جزاء احتسبت في الدقيقة 53 لمصلحة راؤول الذي عاود التسجيل في الدقيقة 72 قبل أن يختتم البرازيلي روبرتو كارلوس رباعية ريال مدريد في الدقيقة 79.
 
وأوشك المصري أحمد حسام "ميدو" الذي نزل في الشوط الثاني أن يقلص الفارق في الدقائق الأخيرة بكرة زاحفة انحرفت عن القائم الأيمن.

ستولتيديس يحتفل بهدفه في مرمى ليفربول (الفرنسية)

هزيمة ليفركوزن
وفي المجموعة ذاتها, حقق دينامو كييف الأوكراني فوزا كبيرا بنتيجة 4-2 على ضيفه باير ليفركوزن قاهر ريال مدريد في الجولة الأولى.
 
وتقاسم المهاجم البرازيلي ديوغو رينكون (30 و69) ولاعب الوسط الروماني فلوريان سيرنات (74 و90) تسجيل أهداف دينامو كييف, في حين سجل الأوكراني أندري فورونين (59) وينز نوفوتني (68) هدفي باير ليفركوزن.
 
سقوط ليفربول
وفي المجموعة الأولى, سقط ليفربول الإنجليزي أمام مضيفه أولمبياكوس بهدف للاعب ستولتيديس (17) أمام 33 ألف متفرج, في حين تمكن موناكو الفرنسي من إلحاق الهزيمة بضيفه ديبورتيفو كورونا الإسباني في وقت مبكر جدا بهدفين نظيفين سجلهما السيراليوني محمد كالون (5) والأرجنتيني خافيير سافيولا المنتقل من برشلونة الإسباني (10).
 
وكان موناكو ألحق هزيمة تاريخية بديبورتيفو في بطولة الموسم الماضي عندما فاز عليه بنتيجة 8-3.
 

ماكاي يسجل في مرمى أياكس (الفرنسية)

بايرن يعود

وفي المجموعة الثالثة, دك بايرن ميونيخ شباك ضيفه أياكس الهولندي بأربعة أهداف نظيفة، في مباراة كان نجمها الأول المهاجم الهولندي روي ماكاي الذي سجل ثلاثة أهداف (28 و44 و52 من ركلة جزاء) بينما أضاف البرازيلي زي روبرتو الرابع (55) في حضور 50 ألف متفرج بالملعب الأولمبي في ميونيخ.
 
واكتفى يوفنتوس بفوز هزيل على ضيفه ماكابي تل أبيب الإسرائيلي بهدف وحيد لماورو كامورانيزي (38).
 
سداسية لمانشستر
وفي المجموعة الرابعة, أمطر مانشستر يونايتد مرمى ضيفه فنربغشة التركي بستة أهداف مقابل اثنين في المباراة التي جرت على ملعب أولدترافورد أمام 65 ألف متفرج.
 
وأثبت النجم الشاب واين روني العائد من الإصابة أن النجاح الذي حققه في كأس أمم أوروبا الأخيرة لم يكن مصادفة حيث سجل ثلاثة من أهداف المباراة (17 و28 و54)، بينما جاءت الثلاثة الأخرى عن طريق الويلزي راين غيغز (7), والهولندي رود فان نيستلروي (78) والفرنسي ديفد بليون السادس (81) في حين سجل البرازيلي نوبري (47) وسانلي (59) هدفي فنربغشة.

وفي المجموعة ذاتها كان سبارتا براغ  التشيكي الفريق الوحيد الذي خسر على أرضه في المباريات الثماني التي جرت مساء الثلاثاء حيث تفوق عليه ليون الفرنسي بهدفين لميكايل آيسن (25) وسيلفان ويلتورد (58)، مقابل هدف للاعب جون (7).
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة