كيري: الوضع بعين العرب مأساوي   
الاثنين 1435/12/20 هـ - الموافق 13/10/2014 م (آخر تحديث) الساعة 2:45 (مكة المكرمة)، 23:45 (غرينتش)

قال وزير الخارجية الأميركي جون كيري إن واشنطن قلقة للغاية مما وصفها بـ"المأساة" في مدينة عين العرب (كوباني) شمالي سوريا، في حين اعتبر وزير الدفاع تشاك هيغل أن المعركة ضد تنظيم الدولة الإسلامية عملية طويلة الأمد.

وقال كيري خلال مؤتمر بالقاهرة لإعادة إعمار غزة، إن الأمر سيستغرق بعض الوقت لتجميع صفوف تحالف بشكل كامل لمواجهة تنظيم الدولة، معتبرا أن التركيز يجب أن يكون أولا على العراق في وقت يتم فيه إضعاف التنظيم في سوريا.

وأضاف أن القلق ينتاب الجميع من الأنباء التي تتحدث عن مكاسب لتنظيم الدولة في عين العرب، مشيرا إلى أن بلاده تراقب الوضع عن كثب وشاركت بقوة بضربات في الأيام الأخيرة.

وتابع "وردت أنباء عن أنهم يواصلون تشديد الخناق على كوباني، لم يتم الاستيلاء عليها بالكامل بل على أجزاء منها".

وقال كيري إن أكثر من 60 شريكا تعهدوا بالانضمام إلى الجهود الأميركية لهزيمة تنظيم الدولة الذي أعلن خلافة في المناطق التي يسيطر عليها في العراق وسوريا. وأضاف "كوباني منطقة واحدة وما يحدث هناك مأساة ونحن لا نقلل من ذلك لكننا قلنا من اليوم الأول إن الأمر سيستغرق وقتا لتجميع التحالف بشكل كامل".

هيغل: تدمير تنظيم الدولة يحتاج مجهودا طويل الأمد (الأوروبية)

معركة طويلة
وقبل ذلك اعتبر وزير الدفاع الأميركي تشاك هيغل أن الوضع في مدينة عين العرب يمثل "مشكلة صعبة للغاية"، وأن المعركة ضد تنظيم الدولة عملية طويلة الأمد، لكنه أكد أن الغارات الجوية حققت بعض التقدم في صدِّ مقاتلي التنظيم.

وأضاف هيغل في تصريحات بالعاصمة التشيلية سانتياغو أن الوضع خطير، وأن الولايات المتحدة تفعل ما في وسعها من خلال الضربات الجوية لصد مقاتلي تنظيم الدولة.

وعن الوضع في العراق، قال هيغل إن قوات الأمن العراقية تسيطر تماما على بغداد وتواصل تعزيز مواقعها هناك، وقال إن بلاده تواصل مساعدة العراق بالضربات الجوية والدعم العسكري والمستشارين.

وبينما دخلت الحملة العسكرية للتحالف على التنظيم شهرها الثالث في العراق وأسبوعها الثالث في سوريا دون أن تتوصل إلى صده خصوصا في عين العرب، يعقد القادة العسكريون في الدول الـ21 المشاركة في التحالف الدولي اجتماعا الثلاثاء في واشنطن لتقييم إستراتيجيتهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة