ما هي إصابات الحر وأعراضها وإسعافاتها؟   
الثلاثاء 1436/11/3 هـ - الموافق 18/8/2015 م (آخر تحديث) الساعة 17:11 (مكة المكرمة)، 14:11 (غرينتش)

ما هي إصابات الحر؟

  • التشنجات الحرارية: وتحدث غالبا في عضلات الساق أو الساعد أو البطن، وعادة بعد انتهاء نشاط جسدي، وترجع إلى فقدان السوائل والأملاح نتيجة التعرق الشديد، وتعب العضلات.
  • الإجهاد الحراري: وهي حالة تسبق ضربة الحر، وتشمل أعراضه التعرق الشديد والنفس السريع والنبض السريع والضعيف، والعطش الشديد والضعف والدوخة.
  • ضربة الحر "ضربة الشمس": وفيها ترتفع درجة حرارة الجسم إلى أكثر من أربعين درجة مئوية، ويرافقها تغيرات بالجهاز العصبي مثل الغيبوبة، وجفاف الجلد وسخونته، وانخفاض الضغط وتسارع نبضات القلب، وقد تقود إلى الموت.

ما أعراضها؟

  • حرارة الشخص تبلغ أربعين مئوية أو أكثر.
  • تغير في وعي الشخص، مثل الارتباك أو ثقل اللسان أو الغيبوبة.
  • غثيان.
  • تقيؤ.
  • احمرار الجلد.
  • تسارع النفس.
  • صداع.
  • تسارع نبضات القلب.
  • تغيرات في التعرق، فمثلا إذا كانت ضربة الحر ناجمة عن الجو الحار يكون الجلد جافا وساخنا، أما إذا كانت ناجمة عن نشاط عنيف فإن الجلد قد يكون رطبا.
  • في حال تفاقم الحالة وعدم علاجه قد يموت الشخص.

وما الإسعافات الأولية؟

عادة فإن التشنجات الحرارية هي المرحلة الأولى من إصابات الحرارة، وفي حال عدم التعامل معها فإنها تتطور إلى الإجهاد الحراري ومن ثم ضربة الشمس. وتشمل الأعراض الأولى تشنج العضلات والتعرق الكثيف والتعب والعطش.

إذا كنت تشك أن الشخص يعاني من إصابة ناجمة عن الحر أو يحتاج للطوارئ، فافعل التالي:

  • انقل الشخص لمكان بارد، واجعله يستلقي على الأرض مع رفع قدميه حوالي ثلاثين سنتيمترا.
  • ضع شريطة مبللة بالماء على جلد الشخص لخفض درجة الحرارة، أو صب عليه الماء البارد مباشرة.
  • إذا كان الشخص واعيا أعطه مشروبا مثل المشروبات الرياضية التي تحتوي الأملاح.
  • بإمكانك تحضير محلول ملحي، وذلك عبر إضافة ملعقة شاي من الملح إلى ربع غالون (أي حوالي 945 ملليلترا، أي أقل من ليتر بقليل) وأعطه منه نصف كوب كل 15 دقيقة.
  • إذا كان الشخص يعاني من تشنجات بالعضلات فأعطه السوائل كما سلف وقم بعمل مساج خفيف للعضلات حتى ترتخي.
  • إذا لم يتوافر المشروب الرياضي أو المحلول الملحي فاجعل المصاب يشرب الماء البارد.

تحذيرات:

  • لا تعطي الذي يعاني من الإصابات الحرارية الأدوية التي تستخدم لعلاج الحمى، مثل الأسبرين والباراسيتامول، إذ أنها لن تساعده، وربما تضره.
  • لا تعطي المصاب أقراص الملح أو الملح الجاف بدون خلطه مع الماء.
  • لا تعطيه أي مشروب يحتوي الكحول أو الكافيين.
  • لا تعطيه أي شيء عبر الفم إذا كان يتقيأ أو كان غائبا عن الوعي.
  • لا تضع مناديل الكحول (alcohol rubs) على جلد الشخص.

متى تتصل بالطوارئ؟

  • إذا حصل أي تغيير في وعي المصاب، مثل شعوره بالتشويش أو الارتباك.
  • إذا فقد وعيه.
  • إذا كانت درجة حرارته أكثر من 102 فهرنهايت (38.8 مئوية).
  • إذا لم تتحسن الحالة بالرغم من الإسعافات الأولية السابقة، أو ساءت.
  • إذا ظهرت عليه أي من أعراض ضربة الشمس.
  • إذا لم تكن متأكدا من وضع الشخص ومدى خطورته.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة