هنديات يقتنصن حيوانات السكان في تقليد تاريخي   
الثلاثاء 1427/4/10 هـ - الموافق 9/5/2006 م (آخر تحديث) الساعة 20:10 (مكة المكرمة)، 17:10 (غرينتش)
النساء وهن يحملن بعضا مما تمكن من صيده (رويترز)
انطلق مئات النساء الهنديات القبليات مرتديات ملابس الرجال ومسلحات بالسيوف والرماح الخشبية لقنص الحيوانات المنزلية لسكان الولاية في طقوس تقليدية قديمة للقنص خاص بقبيلة هندية ينتمي إليها هؤلاء النسوة.
 
وقال مسؤولون في ولاية جرخاند الشرقية إن شرطة الولاية اضطرت إلى الانتشار بعد أن بدأ النسوة في قنص الخنازير والماعز والدواجن وحتى الأرانب في ذكرى الاحتفال بانتصار عسكري تاريخي حدث منذ أكثر من خمسة قرون.
 
ورغم الحظر المفروض على صيد الحيوانات توجهت نساء من قبيلة أوراون إلى مدينة رانشي عاصمة الولاية وسرن في الشوارع وأمسكن بحيوانات من الأفنية الخلفية للمنازل.
 
وقالت الشرطة إن النسوة مشطن أيضا مناطق الغابات النائية بحثا عن طرائد برية. وذكر مسؤول أمني أن هذه الطقوس تحدث كل 12 عاما.
 
ويعود تاريخ الصيد النسوي هذا الذي يعرف باسم (جاني شكار) أو القنص على يد النساء إلى خمسة قرون مضت عندما كانت مناطق كثيرة من الهند يحتلها الأباطرة المغول المسلمون.
 
وقال النشط القبلي راتان تيركي أن النصر التاريخي للقبيلة حدث عندما وجدت النساء أزواجهن وأبناءهن سكارى فلبسن زي الرجال وحملن السلاح ونجحن في الدفاع عن أراضيهن أمام الغزاة بالقرب من روهتسجاره الموجودة الآن في ولاية بيهار المجاورة.
 
ويقول علماء اجتماع إن طقس القنص هذا مقتصر على حدود القرية ولكن النساء بدأن الآن في اقتحام المدن وقال مسؤول امني بارز أن النساء يوقفن أحيانا مركبات ويطالبن الركاب بأموال.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة