فوزان لبراغواي ومقدونيا في دورة إيران الودية   
السبت 10/10/1426 هـ - الموافق 12/11/2005 م (آخر تحديث) الساعة 16:41 (مكة المكرمة)، 13:41 (غرينتش)

الكرة بين لاعب براغواي روبرتو أكونا (يمين) والتوغولي شريف توري مامام (رويترز)


يلتقي منتخبا براغوي ومقدونيا غدا الأحد في نهائي دورة كرة القدم الودية الرباعية التي انطلقت أمس الجمعة في العاصمة الإيرانية طهران، بينما يلتقي منتخبا إيران وتوغو لتحديد المركزين الثالث والرابع.
 
ونجحت براغواي في تحويل تأخرها أمام توغو 1-2 إلى فوز كبير بنتيجة  4-2، لتضمن الظهور في المباراة النهائية مع مقدونيا التي فازت على إيران المضيفة 2-1.
 
وفي المباراة الأولى كان التقدم من نصيب براغواي عبر اللاعب دانتي لوبيز (12) لكن توغو ردت بهدفين أولهما من ركلة جزاء سددها بنجاح شريف توري مامام (33) والثاني بعد دقيقتين فقط عبر سليمان كوبرت.

لكن الشوط الثاني شهد هجوما مكثفا من براغواي في مقابل تعثر لاعبي توغو بسبب الأمطار الغزيرة التي سقطت على أرض الملعب، لتتلقى شباكهم ثلاثة أهداف عن طريق لوبيز (51) وكارلوس بونيت (57) وخوليو دوس سانتوس (65).
 
مفاجأة مقدونيا
وفي المباراة الثانية تقدمت مقدونيا بهدف للاعب نيكولا كارسيف (9) ثم ردت إيران المضيفة عبر وحيد هاشميان (15) لكن  الكلمة الأخيرة كانت للفريق الزائر بهدف لأدريان نوهي نهاية الشوط الأول.

وفي الشوط الثاني أهدر لاعبو إيران عدة فرص محققة للتسجيل، لتنتهي المباراة بخسارتهم أمام مقدونيا التي تعد الوحيدة من بين الدول الأربع المشاركة التي لم تتأهل لنهائيات كأس العالم المقبلة في ألمانيا 2006.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة